فهد عبدالرحمن المخيزيم

المخيزيم: "دانة" تخطت الخسائر وتحولت الى الربحية في الربع الأول

اعتمد مجلس إدارة شركة دانة الصفاة الغذائية أمس البيانات المالية عن الفترة المنتهية في 31/03/2015 وذلك خلال اجتماع عُقد برئاسة فهد عبدالرحمن المخيزيم – رئيس مجلس إدارة الشركة

وكشف المخيزيم  في بيان صحافي عن تحقيق "دانة" لمعدلات أداء ايجابية خلال الثلاثة اشهر الأولى من العام الحالي، إذ سجلت ربحا قدره 29,192  دينار كويتي  مقارنة بخسارة قدرها (380,400) دينار لنفس الفترة من العام السابق وبارتفاع قدره 108 % .

اجراءات احترازية

واوضح المخيزيم في سياق البيان ان انخفاض القيمة السوقية لاستثمارت الشركة دفعها الى اتخاذ بعض الإجراءات الاحترازية ، منها تجنيب مخصصات بلغت 148,680 دينار، بالاضافة الى خطوات أخرى تتوافق مع استراتيجة مجلس الإدارة الحريص على مصلحة "دانة" ومساهميها.

التحول الى الربحية

ولفت المخيزيم الى أن تحول دانة الصفاة الى الربحية مقارنة بالفترة المقبالة يمثل بداية جيدة للعام الحالي، منوهاً الى أن ربحية السهم بلغ 0.10 فلس لفترة الثلاثة أشهر من هذا العام مقابل خسارة قدرها (1.35) فلس لنفس الفترة من العام السابق بارتفاع 108%.

وذكر المخيزيم أن مبيعات الشركة المجمعة بلغت 8,042,530 دينار كويتي مقابل مبيعات قدرها 6,475,813 دينار لنفس الفترة من العام السابق بارتفاع قدره 24% ، مشيراً الى أن إجمالي الربح من المبيعات وصل الى  2,149,138 دينار خلال الربع الأول  اشهر، مقابل 1,443,447 دينار لنفس الفترة من العام الماضي، أي بارتفاع قدره 49%.

نجاح المجموعة

وقال المخيزيم في مضمون تصريحه أن المؤشرات المالية التي حققتها الشركة تعكس نجاح أنشطة مجموعة شركات دانة الصفاة الغذائية في تحقيق معدلات نمو جيدة، في إشارة الى تضافر جهود الإدارة التنفيذية للشركة وجميع العاملين في هذا الشأن والتي تأتي في ظل تطبيق الإستراتيجية الطموحة التي إعتمدها مجلس الإدارة والتي أدت إلي تحقيق هذا الأداء المتنامي لشركات المجموعة.

وأكد أن النتائج والتحول الى الربحية جاء كنتيجة طبيعية لتلك الاستراتيجية،  معرباً عن امله في تحقيق نتائج افضل خلال الفترات القادمة عبر استمرار سياسة ترشيد النفقات وتطوير اجراءات ولوائح العمل ووضع اطر محددة وواضحة للأدوار المنوطة على كافة المستويات الإدارية والتشغيلية مع تحديد أسس تقييم دورية للوقوف على مدى التطور في تحقيق تلك الأهداف بما يتناسب مع طموحات الشركة وتوقعات مساهميها.

ومن جهة أخرى أفاد الرئيس التنفيذي في الشركة  مشعل الجاركى  أن دانة الصفاة استمرت فى تنفيذ سياستها التى تضمن لها استمرار ريادتها وتعزيز مركزها التنافسى بين الشركات العاملة فى قطاع المواد الغذائية بإعتبارها شركة متكاملة الأنشطة موضحاً أن الشركة قد إنتقلت إلى مرحلة الربحية بعد أن تخلصت من الخسائر التي حققتها فى الفترة السابقة .

أداء إيجابي في لبنان

وعن  تطور العمل لدى قطاعات الشركة المختلفة بين الجاركى أن الربع الأول شهد نقلة نوعية فى انشطة ونتائج الشركات التابعة، مشيراً الى ان قطاع الصناعة يسجل استقراراً واضحاً، منوهاً الى أن شركة F&B   في لبنان كان أدائها إيجابيا حيث حققت الشركة ربحا قدره 200,000 دينار مقارنة بخسارة قدرها (63,000) دينار لنفس الفترة من العام السابق وإرتفعت مبيعات الشركة بنسبة 15% موضحاً أن حصة الشركة السوقية فى السوق اللبنانى قد إرتفعت وذلك بعد الاستحواذ علي العلامة التجارية كورنيلى للآيس كريم.

وأفاد الجاركي أن الشركة تقوم حاليا بانشاء مزارع أبقار جديدة لتغطية حاجة الشركة من الألبان، مضيفا أن الشركة بصدد طرح منتجات جديدة في الأسواق لتغطية حاجة السوق ولإرضاء كافة الشرائح من المستهلكين.

المصرية للألبان

وحول أداء الشركة المصرية لمنتجات الألبان والأغذية لفت الجاركي الى  أن الربع الاول شهد تطورا إيجابيا في أداء الشركة المصرية لمنتجات الألبان والأغذية- إيدافكو، موضحاً أنه بالرغم من الظروف السياسية المحيطة بالمنطقة والتى أثرت سلباً على كميات التصدير إلا أنه بالرغم من ذلك فقد إرتفعت المبيعات بنسبة 19% وحققت الشركة ربحا قدره 57,300 دينار مقابل خسارة عن نفس الفترة من العام السابق.

وألمح الجاركي الى إعادة هيكلة قطاعات الشركة المختلفة وتعيين بعض الكفاءات المتميزة لتطوير مستوي الأداء.

وكشف الجاركي عن اهتمام الشركة بتحديث وتطوير خطوط الإنتاج الحالية وإضافة خطوط إنتاج جديدة لتغطية حجم الطلب علي منتجات الشركة، منوها الى ان الامر يخضع للبحث والدراسة.

ارتفاع المبيعات

ومن جانب آخر قطاع العمليات تم تطوير وتحسن العمل فى شركة الأسماك الكويتية المتحدة واستقطاب عدد من الكفاءات، ما نتج عنه ارتفاع في مبيعات الشركة بنسبة 61% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى كما بدأت الشركة فى تنفيذ خطة طموحة لتحديث وتطوير معارض الدانة وإعادة تصميم المعارض باسلوب حديث ليتماشى مع أحدث التطورات فى هذا المجال كما تم تزويد المعارض بكميات ونوعيات جديدة من المنتجات البحرية لإرضاء كافة شرائح المستهلكين واثمر ذلك عن زيادة الدخل المحقق من شركة أسماك الدانة بنسبة 34% مقارنة بالربع الأول من العام الماضى وأدى ذلك لتحقيق شركة الأسماك الكويتية المتحدة لربحاً فى الربع الأول من هذا العام لأول مرة منذ عام 2007 حيث حققت الشركة ربحاً قدره 8,400 دينار كويتى مقارنة بخسارة قدرها(92,409) دينار كويى لنفس الفترة من العام السابق.

هيكلة المطاعم

وفى قطاع المطاعم نوه الجاركى إلى الأداء المتميز لشركة الثقة للمطاعم (شرمبي) مشيراً إلى إرتفاع أرباح الشركة بنسبة 115% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى وأضاف أنه تم إعادة هيكلية مطاعم الشركة والتخلص من المطاعم التى لا تحقق مردود إيجابى موضحاً أن مطاعم شرمبى جاهزة للإنطلاق نحو العالمية وأن الشركة تدرس حالياً الدخول فى سوق دبى لتحقيق مزيد من الإنتشار على المستوى الخارجى كما أضاف أنه تم إعادة تحديث الدور الأرضي من مطعم الصنوبر وتم كذلك تحديث قوائم الطعام لإرضاء كافة شرائح العملاء ونوه إلى أن قطاع المطاعم قد وفر تقنيات تسويقية عالية الكفائة للتعريف بخدمات الشركة ولزيادة مستوى الدخل.

وأكد مشعل الجاركي ان الشركة حريصة علي تحقيق التوازن بين قطاعات الشركة المختلفة وتعزيز مستوي التعاون بينهم والعمل بمهنيه وإعادة الهيكيلة بما يضمن تحقيق الوفرات في القطاعات الخدمية للشركات التابعة مع الدعم اللامحدود من الشركة الأم.

ترشيد المصروفات

وعن قطاع الإستثمار أضاف اوضح الجاركي أنه لم يكن هناك أي دخل من قطاع الإستثمار خلال الربع الأول نتيجة لتراجع الأداء العام لتلك الاستثمارات كما الحال في السوق بشكل عام خلال فترة الربع الأول.  

وذكر الجاركي أن الشركة مستمرة في جهودها لترشيد المصروفات وتحسين مستوي الأداء لتغطية حقوق المساهمين، موجهاً الشكر إلي مجلس الإدارة للدعم اللامحدود الذي يقدمه للإدارة وكذلك وجه الشكر إلي جميع العاملين لما قدموه من جهد وإخلاص في تنفيذ خطة الشركة، داعياً الى بذل المزيد من الجهد خلال الفترة المقبلة.

 

×