الرئيس التنفيذي لشركة زين السعودية

"زين السعودية" تتوقع الوصول إلى نقطة التعادل خلال 3 سنوات

أكد الرئيس التنفيذي لشركة زين السعودية حسان قباني في حديث خاص لـ CNBC عربية: أن قيمة التراخيص للدخول في السوق السعودي يعد الاعلى في العالم، مشيرا إلى أن تقييم شركة زين للسوق السعودي كان مختلفا عند الحصول على الترخيص إلا ان الشركة لم تعطى الفرصة كمشغل ثالث لتتميز في تقديم خدمات الجيل الرابع.

وأضاف قائلا “أن من اهم التحديات التي تواجهنا اليوم هو اطفاء الخسائر الناجمة عن رسوم الترخيص.

واشار قباني الى أن لدى شركة زين السعودية نحو 9 ملايين مشترك رغم المنافسة القوية في السوق السعودية بوجود مشغلين اخرين.

وشدد الرئيس التنفيذي لشركة زين السعودية على أن السوق السعودي كبير وهناك مكان لمشغل ثالث، مشيرا إلى أن نتائج الشركة في 2014 اظهرت تحسنا ملحوظا في تقليص الخسائر.

وأضاف أن 63% من راسمال شركة زين السعودية مملوكة من مستثمرين سعوديين، و77% من حجم القوة البشرية العاملة سعودية.

وقال قباني “أن شركة زين السعودية تسير ضمن خطة مدتها 3 سنوات، وبدأنا نلمس تحسن في النتائج وخفض المصاريف وتحسين هوامش الربحية” مؤكدا أن الوصول إلى نقطة التعادل ليس ببعيد.

وردا على سؤال عن حجم اعمال الشركة قال الرئيس التنفيذي قباني أن الشركة تحقق زيادة كبيرة في سوق البيانات لامتلاكها لافضل شبكة في هذا المجال.

وعن القضية التي رفعتها “موبايلي” على “زين السعودية”  اعتبر قباني أن القضية بين يد المحكمين وصاحب الحق سيحصل على حقوقه، مشيرا إلى أن شركة “زين السعودية” لديها شفافية كامل في القوائم المالية. واكد على أن حجم النشاط مع “موبايلي” لم يصل ابدا الى الحدود التي تطالب بها الاخيرة.

ولفت الرئيس التنفيذي للشركة إلى أن اجمالي حجم ديون “زين السعودية” يناهز 14 مليار ريال وهي قروض طويلة الاجل ومجدولة، وليس لدى شركة الاتصالات اي مشكلة في مواجهة التزامتها المالية.

 

×