الدكتور علي العمير

الوزير العمير: قرار اوبك بعدم خفض الإنتاج اتُخذ بناء على معطيات سوق النفط العالمية

وصف وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي صالح العمير اليوم قرار وزراء نفط منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) بالحفاظ على معدلات الانتاج دون تغيير بأنه "صائب" مؤكدا أنه اتخذ بناء على معطيات سوق النفط العالمية.

وقال الوزير العمير في مقابلة مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) ان "مداولات وزراء اوبك المكثفة حول تطورات الاسعار والانتاج ادت الى اتفاقهم على ابقاء سقف انتاج المنظمة عند 30 مليون برميل في اليوم باعتباره الحل الامثل في الوقت الراهن".

واضاف ان "الدول الاعضاء اتفقت على عقد اجتماعها المقبل في شهر يونيو 2015 مع مواصلة مراقبة تطورات سوق النفط عن كثب" مشددا على عدم وجود نية لعقد اجتماع استثنائي الا اذا استدعت الحاجة لذلك.

واكد الوزير العمير ان وجود فائض انتاجي في السوق حاليا وتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي لن يستمر طويلا مشيرا إلى أنه سيتم استيعاب الفائض تدريجيا الامر الذي سينعكس ايجابيا على الاسعار.

ولفت الى ان هناك العديد من المؤشرات حول قيام دول كثيرة وخاصة في اوروبا وشرقي اسيا والشرق الاوسط بسلسلة من التدابير بينها خفض اسعار الفائدة لتنشيط اقتصاداتها.

وشدد الوزير العمير على ضرورة تعزيز النمو الاقتصادي لينعكس بشكل ايجابي على سوق النفط وزيادة الطلب على النفط الخام مما سيدفع بالأسعار نحو الارتفاع.

ودعا المنتجين من خارج (اوبك) الى التعاون مع المنظمة لضمان استقرار السوق ومنع حدوث تذبذب كبير في اسعار النفط.

وكان وزراء نفط (اوبك) قد قرروا في ختام اجتماعهم الوزاري الذي عقد يوم الخميس الماضي الابقاء على سقف انتاج المنظمة المستقر منذ ثلاثة سنوات دون تغيير عند مستوى 30 مليون برميل في اليوم.

واوصى الوزراء بتوخي الحذر تجاه المخاطر المرتبطة بتطورات الاقتصاد العالمي في المستقبل ورصد حركة العرض والطلب وعمليات المضاربة في الاسواق التي تشكل احد الاسباب الرئيسية وراء التراجع الملحوظ في اسعار النفط.

 

×