رئيس مجلس الإدارة في بيت التمويل الكويتي "بيتك" حمد المرزوق

"بيتك": 90.1 مليون دينار ارباح الـ 9 أشهر

قال رئيس مجلس الإدارة في بيت التمويل الكويتي "بيتك" حمد المرزوق إن "بيتك" حقق إجمالي إيرادات تشغيلية حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري قدرها 475.2 مليون دينار، بلغ الربح الصافي فيها 90.1 مليون دينار بنسبة زيادة 1.1% عن نفس الفترة من العام السابق.

وارتفع حجم الأصول إلى 17.1 مليار دينار، بزيادة قدرها 1.8 مليار دينار وبنسبة زيادة 11.8% مقارنة برصيد 31 ديسمبر 2013، وارتفع حجم الودائع إلى 10.9 مليار دينار، بزيادة قدرها 758 مليون دينار، وبنسبة زيادة 7.5% مقارنة برصيد 31 ديسمبر 2013.

وبلغت ربحية السهم للربع الثالث من العام الجارى 21.14 فلسا، وارتفعت حقوق المساهمين إلى 1.77 مليار دينار، بزيادة قدرها 39.6 مليون دينار وبنسبة زيادة 2.3% مقارنة برصيد 31 ديسمبر 2013.

وقال المرزوق في تصريح صحفي، ان النتائج المالية المحققة  تأتي في خضم حركة تغييرات كبيرة يشهدها البنك ستنعكس ايجابا على المستوى العام للخدمات المصرفية المقدمة سواء على مستوى الافراد او الشركات.

وأضاف بأن البنك يسعى لتثبيت حصته السوقية محليا وزيادتها خلال الفترة القادمة مع تنويع مصادر الايرادات من خلال البنوك الخارجية لـ"بيتك".

واكد المرزوق على دور الكوادر البشرية  كعنصر رئيسي في تحقيق الارباح، بفضل القدرة والكفاءة المهنية والعمل بروح الفريق وتحمل المسئوليات، مرحبا بتولى الرئيس التنفيذى الجديد مازن الناهض لمهام منصبه فى "بيتك"، حيث يتمتع  بخبرة كبيرة فى الصناعة المصرفية، تمثل موضع تقدير واعتزاز الجميع، وثقتهم فى قدرته على بناء فريق عمل قادر على مواجهة التحديات وتطوير الاداء فى كافة مجالات العمل.

وقال ان التوجهات في المرحلة الحالية ستكون نحو دعم مسيرة نجاح "بيتك"، والتي تدفع باتجاه تحسين قدراته الداخلية وانشطته الرئيسية، وتقديم منتجات وخدمات مبتكرة، وضبط الاصلاحات الهيكلية، وترشيد الانفاق، وتوظيف أمثل للموارد، مع تطبيق أعلى معايير الحوكمة محليا وبين بنوك المجموعة وشركات "بيتك" التابعة وتعزيز التنسيق والتعاون على مستوى المجموعة.

وشدد المرزوق على التزام "بيتك" بتكثيف الجهود الرامية نحو الارتقاء بخدمة العملاء مع الالتزام بأعلى معايير الضوابط الشرعية والرقابية ، بما يضمن رضاهم ويلبي تطلعاتهم، مشيرا الى ان "بيتك" دائما السباق في طرح خدمات ومنتجات جديدة، واحدثها وديعة "الديمة" التي تتمتع بكثير من المميزات أهمها استثمار الأموال بنسب استثمارية تصاعدية طبقا لفترات الاستثمار المرنة والمتعددة، كما سبقها طرح منتجات هي الأولى من نوعها في السوق الكويتي، مثل حساب (جامعتي) للتعليم- (رفاء) للزواج- (انجاز) لمشاريع الشباب - (ثمار) للحياة بعد التقاعد، حيث تتمتع بنسب استثمارية عالية وتغطية تكافلية خلال فترة الاستثمار، كما انشأ "بيتك" مركز اتصال للاجابة على اتصالات عملاء "بيتك"، وزاد انتشاره من خلال اطلاق فرع الافنيوز وفيه يستخدم العملاء بانفسهم الوسائل التكنولوجية الحديثة للتعامل مع حساباتهم، وبالتالى فانه يدخل ضمن الفروع الذكية، وكذلك تشغيل فرع مركز علياء في الجهراء، تماشيا مع جهوده في التوسع الجغرافي بهدف تعزيز ودعم تواجد"بيتك" ، كما وسع "بيتك" من اماكن تقديم  حساب الذهب الذى أطلقه البنك لأول مرة في الكويت ليصبح متاحا الان فى  سبعة فروع مصرفية.

وأضاف بان "بيتك" نجح في قيادة الإصدار السيادي الأول لجنوب أفريقيا من الصكوك بقيمة 500 مليون دولار، وكذلك شارك في ترتيب صكوك سيادية بقيمة 750 مليون دولار لإمارة الشارقة، ما يؤكد الريادة والقدرة على فتح اسواق جديدة وجذب عملاء متميزين إلى منتج الصكوك سواء حكومات او شركات.

وأشار المرزوق الى ان "بيتك" فاز بالعديد من الجوائز من جهات عالمية مرموقة تقديرا لريادته ومساهماته في تطوير صناعة الصيرفة الإسلامية، وتنوع وتعدد انجازاته ، فقد حاز على جائزة "أفضل بنك إسلامي في العالم" للعام 2014 من مجلة "جلوبل فايننس" العالمية، وصنفت نفس المجلة "بيتك" فى المرتبة الاولى لاكثر البنوك الاسلامية امانا فى العالم، فى تاكيد جديد على قوة ومتانة "بيتك" وسلامة الاجراءات والضوابط المتبعة وحصافة القرارات والتوجهات، بالاضافة الى تصدر "بيتك" البنوك الكويتية ضمن قائمة مجلة "ذي بانكر" العالمية التابعة لمجموعة "الفايننشال تايمز" لأفضل 1000 بنك على مستوى العالم، كما قامت وكالة التصنيف العالمية (ستاندرد آند بورز) بمراجعة وتعديل النظرة المستقبلية لـ"بيتك" الى مستقرة مع تثبيت التصنيفات الائتمانية على المديين البعيد والقريب عند مستوى "A – 2" / "A-" على التوالي، وعلى صعيد الموارد البشرية فقد منحت شركة اوراكل العالمية المتخصصة في انظمة الموارد البشرية المرتبطة بالخدمات المالية والمصرفية "اوراكل بيتك" لقب "قصة نجاح".

وقال المرزوق ان "بيتك" سيحافظ على استمرارية التوسع المدروس محليا وخارجيا عبر بنوك المجموعة، واستكشاف الفرص الاستثمارية التي تتوافق مع منهج ورؤية "بيتك"، بتعزيز التواجد النوعي في الأسواق الخارجية، مستنداً إلى خبرته الطويلة، واستحواذه على قاعدة عملاء كبيرة، مع الاستمرار في تحقيق افضل الانجازات التي تستجيب للمستجدات التي يشهدها واقع العمل في مختلف المناطق التي يعمل بها "بيتك" في تركيا وماليزيا والبحرين والسعودية.

واكد على استمرار "بيتك" في مواكبة اخر ما توصلت اليه التكنولوجيا المصرفية وتوظيفها بالشكل الامثل لتقديم ارقى انواع الخدمات، بما يتماشى مع اعلى المعايير الدولية لجودة الخدمة.