ناصر الساير - عصام الصقر

"الوطني": 25 مليون دينار ربحا من صفقة بيع 30% من رأسمال بنك قطر الدولي

أعلن بنك الكويت الوطني أنه اتفق على بيع حصته البالغة 30% من رأسمال بنك قطر الدولي إلى مستثمرين قطريين، بصفقة بلغت قيمتها 538 مليون دولار أميركي (155 مليون دينار كويتي)، محققا 87 مليون دولار (25 مليون دينار) أرباحا مباشرة من عملية البيع يتوقع أن تنعكس على نتائج البنك في العام الحالي.

ويخضع إتمام هذه الصفقة لموافقات الجهات الرسمية والرقابية.

وقال رئيس مجلس إدارة بنك الكويت الوطني ناصر مساعد الساير إن التخارج من بنك قطر الدولي يشكل خطوة استراتيجية مهمة لمجموعة بنك الكويت الوطني بعد شراكة ناجحة دامت عشر سنوات، كان بنك قطر الدولي خلالها شركة زميلة لمجموعة بنك الكويت الوطني.

ومع رؤيتنا بصعوبة تحويل البنك إلى شركة تابعة لمجموعة بنك الكويت الوطني عبر زيادة مساهمتنا  فيه إلى أكثر من 30% وتحويل ملكيتنا إلى حصة مسيطرة، وهو ما كنا نسعى إليه خلال الفترة الماضي، ارتأينا التخارج المربح بالسعر والعائد المناسبين بعدما استطعنا أن نستفيد من الطفرة الاقتصادية التي حققتها قطر خلال العقد المنصرم، وبما يتيح لنا اقتناص فرص أفضل، سواء في قطر أو في الأسواق الخليجية الأخرى.

وأكد الساير أن هذا التخارج من شأنه أن يعزز من قدرة بنك الكويت الوطني على اقتناص فرص جديدة، سواء في قطر التي ستبقى سوقا مهمة ومستهدفة بالنسبة لنا، أو في الأسواق الخليجية  والإقليمية. وشدد الساير على أن بنك الكويت الوطني ماض في استراتيجيته الرامية إلى تعزيز تواجده في هذه الأسواق وامتلاك حصص مسيطرة في الشركات التابعة.

بدوره، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني عصام جاسم الصقر إنه إلى جانب النجاح الذي يمثله هذا التخارج على المستوى الاستراتيجي، استطاع بنك الكويت الوطني أن يحقق عائدا قويا على استثماره في بنك قطر الدولي، من خلال الربح المباشر المحقق من بيع هذه الحصة بالإضافة إلى حصتنا من أرباح بنك قطر الدولي كشركة زميلة طوال فترة الاستثمار البالغة 10 سنوات.

وأكد الصقر أن هذا التخارج سيتيح لنا توظيفا أفضل وأكثر فعالية لرأس المال، وهو ما يترجم توجه بنك الكويت الوطني لامتلاك حصص مسيطرة في الشركات التابعة بما يساهم في تحقيق تكامل أكبر على نطاق المجموعة. 

وأضاف الصقر أننا نعتز بما حققه بنك قطر الدولي منذ استحواذ بنك الكويت الوطني على حصة فيه وتوليه مهام إدارة البنك ليحوله إلى لاعب رئيسي على الساحة المصرفية القطرية. ونشكر السلطات والجهات الرسمية والرقابية في الكويت وقطر، وأخوتنا في بنك قطر الدولي لما بذلوه من جهود مخلصة لأكثر من عقد من الزمن.  

وكان بنك الكويت الوطني قد استحوذ على حصة 20% من رأسمال بنك قطر الدولي في العام 2004، قبل أن يرفعها إلى 30% في العام 2007. وتولى بنك الكويت الوطني مهام إدارة بنك قطر الدولي.

ويمتلك بنك الكويت الوطني شبكة مصرفية دولية منتشرة في الولايات المتحدة الأميركية وأوروبا ودول الخليج ومنطقة الشرق الأوسط والصين وسنغافورة.

ويحتفظ بنك الكويت الوطني بأعلى التصنيفات الائتمانية بإجماع وكالات التصنيف العالمية موديز وستاندرد أند بورز وفيتش، كما يحتفظ بموقعه بين أكثر 50 بنكا أمانا في العالم للمرة التاسعة على التوالي.

 

×