مطار دبي

تطوير مطار دبي لاستيعاب 100 مليون مسافر سنويا عام 2020

أعلنت مؤسسة مطارات دبي أنها "تنفذ خطة تطوير للمطار لرفع طاقته الاستيعابية إلى أكثر من 100 مليون مسافر سنويا بحلول عام 2020".

وقالت المؤسسة في بيان مساء الثلاثاء إن تكلفة مشروعات تطوير المطار تصل إلى 7.8 مليارات دولار.

وانتهت المؤسسة من "مشروع ضخم لتحديث المدرجين الشمالي والجنوبي للمطار، ما يتيح استيعاب مزيد من الرحلات وزيادة المرونة التشغيلية خلال أوقات الذروة في حركة الطائرات".

واستمرت أعمال تطوير المدرجين 80 يوما، واستدعت تحويل رحلات شركات طيران إلى مطار "ال مكتوم" في دبي.

وذكرت المؤسسة أن مطار دبي استأنف العمل بكامل طاقته بعد إعادة افتتاح المدرج الشمالي، وعادت جميع الرحلات التي تم تحويلها بصفة مؤقتة إلى مطار ال مكتوم، خلال فترة تنفيذ برنامج تحديث مدرجي المطار.

وتشمل قائمة رحلات شركات الطيران التي ستعود للعمل عبر مطار دبي بدلا من مطار ال مكتوم الدولي شركات فلاي دبي والخطوط الماليزية، و(طيران بروناي الملكي) وشركة (بي ال ايه اكسبريس) وبعض الرحلات التابعة لشركة الخطوط الجوية القطرية وطيران الخليج.

وستواصل أربع شركات طيران تقديم رحلاتها انطلاقا من مطار ال مكتوم الدولي هي (ويزاير) و(جلف اير) و(الخطوط القطرية) و(طيران الجزيرة).

 

×