سيزار جونزاليس بوينو

بنك الخليج: 15.6 مليون دينار ارباح النصف الأول بنمو 9.5%

أعلن بنك الخليج اليوم عن تحقيق صافي ربح بلغ 15.6 مليون دينار عن النصف الأول من عام 2014، بارتفاع نسبته 9.5% مقابل 14.3 مليون دينار عن نفس الفترة من عام 2013.

وبلغت الأرباح التشغيلية قبل المخصصات 53.7 مليون دينار، مقابل 53.5 مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي.

وقد واصل البنك استراتيجيته الرامية إلى بناء ميزانية عمومية قوية، بزيادة مخصصاته العامة الاحترازية إلى 173 مليون دينار، وخفض نسبة القروض غير المنتظمة إلى 5.1%.

وقد قام البنك بزيادة إجمالي نسبة التغطية للقروض غير المنتظمة إلى أكثر من 225%.

وتعليقاً على هذه النتائج، قال سيزار جونزاليس بوينو، الرئيس التنفيذي لبنك الخليج: "يسعدني أن أعلن نتائج النصف الأول من العام، والتي تعكس النمو الثابت لإيرادات البنك وأرباحه. لقد كان التقدم الذي أحرزه بنك الخليج محل تقدير واعتراف وكالة موديز للتصنيف الائتماني، التي قامت برفع تصنيف بنك الخليج إلى المرتبة Baa1 من المرتبة Baa2 وتصنيف القوة المالية إلى المرتبة D من المرتبة D-، مع الإبقاء على النظرة المستقبلية الإيجابية. وبالإضافة إلى ذلك، قامت وكالة ستنادارد آند بورز مؤخراً بتثبيت تصنيف البنك الائتماني على المدى الطويل عند المرتبة BBB+ مع نظرة مستقبلية إيجابية. وقامت كلتا الوكالتين بتثبيت جودة أصول البنك ورسملته، مع الإشارة إلى ارتفاع قدرته على تحقيق الإيرادات، وسلامة نظم وممارسات إدارة المخاطر لديه".

واستطرد قائلاً: "إن النتائج التي تحققت خلال النصف الأول من العام تعكس قدرة بنك الخليج على النمو وتحسين إيراداته في سوق يتسم بدرجة عالية من المنافسة. فقد شهدت قروض البنك نمواً بواقع 16.7%، وانخفضت نسبة القروض غير المنتظمة لدينا إلى 5.1%، لتواصل اتجاهها النزولي، بحيث أصبحت تقترب من الرقم المقبول على المدى الطويل".

وتابع حديثه قائلاً: "كما حصل البنك على جائزة "أفضل بنك محلي للأفراد" وجائزة "أفضل برنامج لتطوير الموظفين" لعام 2014 من مجلة بانكر ميدل إيست، مما يؤكد على تنامي سمعة مصرفنا من حيث التميز في خدمة العملاء وتطوير المواهب. وندرك ضرورة السعي الدؤوب إلى تجاوز توقعات العملاء فيما يتعلق بالابتكار والمنتجات المالية المصممة على نحو متفرد، بالإضافة إلى مواصلة الاستثمار في قسم التدريب والتطوير تحقيقاً لمصلحة البنك وموظفيه. فلولا جهود جميع موظفي البنك وتفانيهم، لما تمكن من الحصول على تلك الجوائز. وسوف يواصل البنك التركيز على العملاء وسلامة النظام المالي".

 

×