عمال في مصفاة للغاز شمال البصرة في صورة من الارشيف

الاضطرابات في العراق لا تؤثر في الوقت الحاضر على انتاج النفط

استبعدت وكالة الطاقة الدولية ان تؤثر الاضطرابات في العراق حيث يشن المقاتلون الاسلاميون هجوما امام تقهقر الجيش، على انتاج النفط في هذا البلد على الامد القريب ولو انها ادت الى ارتفاع اسعار النفط في العالم تحت تأثير التوقعات ببلوغ الطلب العالمي مستوى قياسيا عام 2014.

وجاء في تقرير وكالة الطاقة الدولية لشهر حزيران/يونيو انه "بالرغم من ان الاحداث الاخيرة في العراق مخيفة، الا انها قد لا تشكل خطرا كبيرا على الانتاج النفطي العراقي في الوقت الحاضر" مؤكدة على توقعاتها للطلب العالمي بمستوى 92,8 مليون برميل في اليوم لهذه السنة.

واطلق مقاتلو "الدولة الاسلامية في العراق والشام" هجوما واسع النطاق مطلع الاسبوع واستولوا على مناطق واسعة في شمال العراق والموصل ثاني مدينة في البلاد، وهم يقتربون من العاصمة بغداد ولا يواجهون مقاومة كبرى على الارض.

وفيما ارتفع الانتاج في جنوب البلاد، فهو يشهد اساسا اضطرابا في الشمال بسبب اعمال العنف في محافظة الانبار وهجوم المتمردين في اذار/مارس على انبوب نفط يربط محافظة كركوك بميناء جيهان التركي الذي لم يعد يمر عبره النفط كما اوضحت الوكالة.

والمخاوف من تزايد الخلل في العرض في هذا البلد المنتج الكبير واصلت تاثيرها على اسعار النفط التي سجلت ارتفاعا اضافيا الجمعة بعد زيادة كبرى الخميس.

وسجل برميل نفط برنت مرجعية بحل الشمال وبرميل النفط الخفيف "لايت سويت كرود" صباحا اعلى المستويات منذ ايلول/سبتمبر 2013 ليبلغان على التوالي 114,69 دولارا و107,68 دولارا.

وينتج العراق حاليا 3,33 مليون برميل في اليوم بحسب منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) التي يعتبر ثاني دولة منتجة فيها بعد السعودية وقبل ايران والكويت.

وفي ختام اجتماع مغلق دان مجلس الامن الدولي باعضائه ال15 الخميس كل الاعمال الارهابية التي يشهدها العراق، داعيا كل الفرقاء العراقيين للبدء بحوار وطني عاجل.

واعلن الرئيس الاميركي باراك اوباما ان فريقه للامن القومي يدرس "كل الخيارات". ويمكن بالتالي ان تفكر الولايات المتحدة التي سحبت قواتها من العراق في نهاية 2011 بعد تدخل استمر ثماني سنوات، بشن ضربات بواسطة طائرات بدون طيار.

وبالاجمال ارتفع الانتاج العالمي للنفط بمعدل 530 الف برميل في اليوم ليصل الى 92,6 مليون برميل في اليوم بفضل ارتفاع في الدول غير الاعضاء في اوبك اتاح تعويض التراجع في انتاج دول الكارتل كما اعلنت وكالة الطاقة.

ومن المرتقب ان يصل الطلب العالمي على النفط الى مستوى قياسي يبلغ 92,8 مليون برميل في اليوم بحسب توقعات اكدتها الجمعة وكالة الطاقة الدولية التي تتخذ مقرا في باريس.

 

×