العملة الجديدة من فئة الـ 20 دينار والـ 10 دنانير

البنك المركزي: إصدار جديد لعملة الكويت اعتبارا من 29 يونيو المقبل

أعلن محافظ بنك الكويت المركزي الدكتور محمد الهاشل ان طرح الاصدار السادس الجديد لاوراق النقد الكويتي للتداول اعتبارا من 29 شهر يونيو المقبل الذي يتضمن جميع فئات اوراق النقد.

وقال الدكتور الهاشل خلال العرض الذي قدمه اليوم بحضور قيادات ومسؤولين في جهات حكومية معنية للاعلان عن طرح الاصدار الجديد لاوراق النقد إن طرح أوراق النقد من الاصدار السادس للدينار الكويتي للتداول لا يمس صلاحية أوراق الاصدار الخامس للدينار المتداولة حاليا والتي تحتفظ بقوة الابراء كعملة قانونية الى حين صدور قرار سحبها من التداول لاحقا على أن يتم الاعلان عن ذلك في حينه.

وأضاف الدكتور الهاشل ان الاصدار السادس للعملة الوطنية الكويتية يجسد في جوانبه الشكلية ومواصفاته الفنية والامنية حرص (المركزي) على بذل الجهود المخلصة لمواكبة أحدث التطورات العالمية في تصميم وانتاج أوراق النقد واهتمام البنك ومثابرته للاستفادة منها بغية تعزيز السمعة الطيبة والثقة الراسخة بسلامة وجودة أوراق النقد الكويتي.

وذكر ان الاصدار الجديد يستخدم أحدث السمات الامنية الظاهرة والكامنة في طباعة أوراق النقد وتشمل تغير الالوان اضافة الى ظهور أشكال هندسية عند احداث ميل في ورقة النقد مبينا ان "هذا الاصدار يعتبر منظومة فنية مركبة لرمز وطني غال يحتضن امتداد تاريخ دولتنا الحبيبة الكويت بأصالة تراثها وموروثها وصلابة قوتها الاقتصادية".

ولفت الى أن الاصدار السادس الجديد للعملة الكويتية يستخدم العلم الكويتي كقاعدة فنية إلهامية لجميع الاوراق النقدية الجديدة في تأكيد للهوية الوطنية والفخر بها حيث تم تصميم الاوراق الجديدة لتعبر كل واحدة منها بشكل مستقل عن احدى البيئات الخاصة في الكويت سواء البحرية او الصحراوية.

وقال ان تصميم العملات استخدم أيضا المعالم التاريخية كآثار جزيرة فيلكا وأول مسكوكة نقدية تحمل اسم الكويت اضافة المعالم التراثية كالباب الكويتي القديم والصناعية كناقلة النفط ومصفاة تكرير النفط في الكويت والتجارية كسفن التجارة وصيد اللؤلؤ وصولا الى العمرانية قصر السيف ومجلس الامة وابراج الكويت وبرج التحرير والمسجد الكبير وبنك الكويت المركزي.

وقال الدكتور الهاشل ان الاوراق النقدية الجديدة تحتوي على تصميم زخرفي خاص وبارز يمكن مشاهدته و تلمسه وهو يتيح لذوي الاعاقة البصرية معرفة القيمة النقدية للورقة باللمس مضيفا ان لكل فئة من الاوراق النقدية الجديدة نمطا زخرفيا خاصا للخلفية وجميع هذه الزخارف تستوحي الفن الاسلامي ما يؤكد على الاصالة والانتماء ويمنح الاوراق الجديدة شكلا اصيلا وجميلا.

وذكر أن الوان الاوراق النقدية الجديدة استلهمت من جوهر تصميمها فاللون الازرق يغلب على فئة 20 دينارا باعتبارها تستلهم البيئة البحرية بينما تستحضر فئة 10 دنانير اللون البرتقالي مع البني الفاتح لتعزيز فكرة البيئة الصحراوية وتنعكس البيئة الخاصة بكل فئة أخرى على اللون المختار لها.

 

×