غرفة النوم في مقصورة الايوان

فيديو/ طيران الاتحاد يكشف عن مقصورة "الايوان" والتي تضم ثلاثة غرف فاخرة

كشفت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، النقاب عن مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات الجديدة التي سوف توفرها على متن طائراتها الجديدة من طراز A380 وB787، بما في ذلك مقصورة "الإيوان من الاتحاد" التي تعد أفخم المساحات المتوافرة على متن الطائرات في العالم والتي سيتم توفيرها فقط على متن طائرات الشركة من طراز إيرباص A380.

وتمتد مقصورة "الإيوان من الاتحاد" على كامل مساحة الجهة الأمامية من الطابق العلوي الجديد الواقع في مقدمة الطائرة A380 وتتضمن تصاميم متطورة تخلب الألباب، مع مساحات واسعة مخصصة لضيف واحد أو ضيفين، وتشتمل على غرفة معيشة خاصة، وغرفة نوم منفصلة مع سرير مزدوج ومرافق استحمام خاصة داخل الجناح. وتتضمن مزايا السفر على متن مقصورة "الإيوان من الاتحاد" توفير خدمة "المضيف الشخصي" الذي سوف يكون متاحاً لتلبية متطلبات الضيف طوال أوقات الرحلة.

ومع إطلاق المنتجات الجديدة، شرعت الاتحاد للطيران، التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، في إعادة تعريف وتسمية درجات المقصورات على متن طائراتها.

وفي إطار ذلك، سوف تتضمن طائرات الشركة من طراز A380 مقصورة جديدة تحت اسم "مسكن الدرجة الأولى" والتي تشتمل على أجنحة كاملة الخصوصية مع مقاعد وأسّرة منفصلة كاملة الحجم إلى جانب ثلاجة صغيرة مع وحدة مخصصة لأدوات الزينة الشخصية وخزانة ملابس.

وقد خصصت الاتحاد للطيران كامل الطابق العلوي في طائراتها من طراز A380 لمقصورات الدرجات الممتازة فقط.

وعلى صعيد طائرات الشركة من طراز 787B، عملت الاتحاد للطيران على تعزيز "أجنحة الدرجة الأولى" من خلال إضافة العديد من المزايا الجديدة بما في ذلك توفير ثلاجة صغيرة بجانب المقعد.

وفي إطار تحديث منتجات الدرجة السياحية ودرجة رجال الأعمال، سوف يتم توفير "استوديو درجة رجال الأعمال" بالإضافة إلى "المقاعد الذكية للدرجة السياحية" وذلك على متن كلا الطرازين A380 وB787 من طائرات الشركة الجديدة.

وإلى جانب ذلك، سوف يتم تثبيت نظام الترفيه المتطور eX3 الذي توفره شركة باناسونيك على متن كلا الطرازين في كافة درجات السفر. ويتضمن نظام الترفيه على متن الطائرة ما يزيد على 057 ساعة من مواد الترفيه المتوفرة حسب الطلب، مع تعزيز قدرات النظام فيما يتعلق بالألعاب المتاحة عليه، وتوفير شاشات عرض فائقة الوضوح في كافة الدرجات.

ويتضمن النظام أجهزة تحكم يدوية تعمل باللمس تتيح للضيوف شاشة عرض إضافية صغيرة بما يسمح لهم بممارسة الألعاب الإلكترونية أو مشاهدة الخريطة في نفس الوقت الذي يستمتعون فيه بمشاهدة الأفلام على شاشة نظام الترفيه الرئيسية. وتتضمن سماعات الرأس المتاحة لكل الدرجات خاصية إلغاء الضوضاء مع مقابس صوت مغناطيسية مدمجة توفر للضيوف أفضل جودة صوتية ممكنة.

وسوف توفر الشركة خدمات الإنترنت اللاسلكي "واي فاي" وخدمات الاتصال المتكاملة للهواتف المتحركة على متن طائراتها من طراز إيرباص A380، مع توفير خدمات الإنترنت اللاسلكي كذلك على متن طائراتها من طراز 787 B.

وجاء إعلان الشركة عن منتجاتها الجديدة خلال مؤتمر صحفي انعقد اليوم الأحد الموافق 4 مايو/أيار في أبوظبي بحضور العديد من ممثلي وسائل الإعلام العالمية. وتأتي المقصورات الجديدة بما تتضمنه من خدمات متطورة في إطار منهجية الشركة الهادفة إلى إحداث تحول جذري في قطاع الطيران وتحويل رحلة كل ضيف من الضيوف المسافرين إلى تجربة لا نظير لها وفق أعلى مستويات الخدمة والرفاهية.

وتعليقاً على تدشين المنتجات الجديدة، أفاد السيد جيمس هوجن، رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، بالقول "من شأن هذه المساحات الجديدة أن تؤدي إلى الارتقاء بمعايير الخدمات والمنتجات المتوافرة على متن الطائرات وأن تصل بها إلى ذرى جديدة ليس لها نظير في عالم الطيران التجاري، الأمر الذي من شأنه كذلك أن يرفع سقف التوقعات لدى المسافرين الجويين ولاسيما على صعيد الراحة والرفاهية على متن الطائرات".

وأضاف "سوف توفر طائرات الاتحاد للطيران من طراز A380 وB787 أفخم المقصورات وأكثرها رفاهية في عالم الطيران، مع الوفاء في نفس الوقت بكافة متطلبات الوزن والنطاق والتكلفة المستهدفة وذلك وفق عدد المقاعد الذي ترغب الشركة في تحديده. ومن شأن ذلك أن يتيح لنا القدرة على طرح منتجات لا نظير لها من حيث الجودة وأناقة الأسلوب، ولكن بأسعار تنافسية في الوقت ذاته لكافة المقصورات".

مقصورة "الإيوان من الاتحاد"

تجدر الإشارة إلى أن مقصورة "الإيوان من الاتحاد" قد تم اعتمادها من الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران (EASA) بحيث تستوعب ضيف واحد أو ضيفين في ظل أجواء من الراحة والفخامة والخصوصية التامة التي لا تتوافر عادةً إلا في الطائرات الخاصة.

وسوف تتضمن كل طائرة من طائرات الاتحاد للطيران طراز A380 نسخة حصرية فريدة من نوعها من مقصورة "الإيوان من الاتحاد" تتميز كل منها بألوان مختلفة وطاولات مطعمة بالزخارف وسجاد مصنوع خصيصاً لكل مقصورة.

وتتيح مقصورة "الإيوان من الاتحاد" لضيوفها الاستفادة من خدمات "المضيف الشخصي" الذي سوف يعمل على تلبية متطلبات الضيوف طوال الرحلة. وقد تم اختيار أفراد هذه الخدمة من المتخصصين أصحاب الخبرات في مجال العمل الفندقي والضيافة الراقية، وسوف يخضع أفراد الفريق كذلك إلى دورات تدريبية متخصصة في أكاديمية "سافوي باتلر" في لندن.

كما يتوفر لضيوف مقصورة "الإيوان من الاتحاد" الاستفادة من خدمات "فريق الخدمات الشخصية المخصصة لكبار الشخصيات" الذي سوف يعمل على ضمان تلبية متطلبات الضيوف طوال مراحل السفر بأكملها بما في ذلك الانتقالات الداخلية، وحجوزات المطاعم، ومرافق المطار، ,ومستلزمات السفر وذلك في إطار خدمات متكاملة تم تصميمها خصيصاً حسب تفضيلات الضيوف.

مقصورة "مسكن الدرجة الأولى"

أعادت الاتحاد للطيران تعريف مفهوم الدرجة الأولى مع تقديمها لأول مرة على متن طائراتها طراز A380 لمقصورات "مسكن الدرجة الأولى" التي تضع معايير جديدة في صناعة الطيران التجاري.

وسوف يتضمن الطابق العلوي من الطائرة تسع وحدات من فئة مقصورة "مسكن الدرجة الأولى" مرتبة بنظام المقصورة المنفردة في الصف العرضي الأيمن ومقصورة أخرى في الصف العرضي الأيسر (1-1) بما يجعل منها المقصورات الأولى من نوعها في فئة الدرجة الأولى التي تضم ممراً واحداً فاصلاً بين كل مقصورة والأخرى.

وتتميز كل مقصورة من مقصورات "مسكن الدرجة الأولى" بوجود باب منزلق خاص بكل منها بارتفاع يبلغ طوله 64 بوصة، ومقعد جلدي وثير بذراعين، مع أريكة مصممة بطريقة فريدة من نوعها مفروشة بأجود أنواع الخامات والجلود من "بولترونا فراو". ويمكن تحويل الأريكة إلى سرير منبسط كامل الحجم بطول يصل إلى 80 بوصة.

وتشتمل كل مقصورة من فئة "مسكن الدرجة الأولى" على عدد من الخصائص الفريدة بما في ذلك ثلاجة صغيرة مع وحدة مخصصة لأدوات الزينة الشخصية وشاشة تلفاز قابلة للتعديل بحيث يمكن مشاهدتها سواءً من المقعد أو السرير، مع توفير مساحة شخصية أكبر بنسبة 74 في المائة عن المساحات المتاحة في الوقت الراهن على متن أجنحة الدرجة الأولى التي توفرها الشركة حالياً والحائزة على العديد من الجوائز العالمية.

كما تشتمل مقصورات "مسكن الدرجة الأولى" على متن طائرات الشركة من طراز A380 على مرافق استحمام خاصة مزودة بكافة المستلزمات والتي يقتصر استخدامها على ضيوف المقصورة.

مقصورة "أجنحة الدرجة الأولى"

على متن طائرات الاتحاد للطيران من طراز787B، وضعت الشركة تصميماً جديداً لثمانية أجنحة في الدرجة الأولى مرتبة بنظام جناح واحد في الصف العرضي الأيمن وجناحين في الوسط وجناح آخر في الصف العرضي الأيسر (1-2-1) مع وجود ممر منحني يتميز بتصميمه المبتكر، بما يجعل منه الأول من نوعه على صعيد الطيران التجاري.

وقد وفرت الشركة لكل جناح من "أجنحة الدرجة الأولى" ذات الخصوصية الكاملة مقعداً كبير الحجم مع أريكة وثيرة مفروشين بأرقى أنواع المفروشات والجلود من "بولترونا فراو"، مع إمكانية تحويل الأريكة إلى سرير مسطح بطول 80.5 بوصة.

كما أن المقاعد الموجودة في الصف الأوسط تتميز بإمكانية طي مساند الذراعين بحيث تندمج في المقعد الموجود بالجوار والتحول إلى سرير مزدوج. وتوفر أجنحة الدرجة الأولى لضيوفها كذلك شاشات عرض مقاس 24 بوصة مع ثلاجة صغيرة. 

استوديو درجة رجال الأعمال

سوف تضم مقصورة درجة رجال الأعمال على متن كلا الطرازين A380 وB787 من طائرات الاتحاد للطيران الجديدة مقاعد "استوديو درجة رجال الأعمال" التي تم تصميمها بصورة خاصة توفر لضيوفها مساحة أكبر بنسبة 20 في المائة عن مقاعد درجة رجال الأعمال المتاحة حالياً على متن رحلات الشركة.

وقد تم ترتيب مقاعد "استوديو درجة رجال الأعمال" بنظام مقعدين في الوسط ومقعد في الصف العرضي الأيمن ومقعد في الصف العرضي الأيسر (1-2-1) مع إمكانية تحويل كل مقعد إلى سرير مسطح بالكامل بطول 80.5 بوصة.

وتقدم مقاعد "استوديو درجة رجال الأعمال" مفهوماً جديداً في عالم التصميم لدرجات السفر الفخمة، حيث توفر للضيوف مزيداً من الخصوصية إلى جانب تزويد المقصورة بخزائن إضافية لتخزين الأمتعة مع إتاحة مساحة أكبر لمحيط المقعد تتيح للضيوف العمل أو الاسترخاء في أجواء تحفل بالفخامة والرقي.   

المجلس

سوف تضم طائرات الاتحاد للطيران من طراز إيرباص A380 ردهة "المجلس" في المنطقة الواقعة بين مقصورة الدرجة الأولى ومقصورة درجة رجال الأعمال تتيح لضيوف الدرجتين المتميزتين إمكانية الاسترخاء في "المجلس" متكامل الخدمات الذي يضم كذلك ردهة للمشروبات.

ويمتد المجلس على شكل شبه دائري ويضم مقاعد وثيرة وآرائك فاخرة من الجلد، مع طاولات مطعمة بالزخارف، وشاشة تلفاز كبيرة الحجم، بما يسمح للضيوف بالاسترخاء أو بناء العلاقات المهنية في أجواء تنبض بالرفاهية.

كما يضم المجلس كذلك شاشة تلفاز كبيرة الحجم مزودة بمنفذ USB بحيث يمكن استخدامها للتشارك في عرض المحتويات الرقمية أو توصيلها بقنوات التلفزيون المتاحة على متن طائرات الشركة والتي توفر البث الحي للمباريات الرياضية وغيرها من الفعاليات.

المقعد الذكي للدرجة السياحية

عملت الاتحاد للطيران كذلك على الارتقاء بتجربة الضيوف المسافرين على متن الدرجة السياحية في طائراتها الجديدة، حيث ستوفر الشركة "مقاعد ذكية في الدرجة السياحية" تتميز بتصميمها القابل للتعديل حسب وضعية الجلوس مع مساند الرأس ذات الطرفين الجانبيين التي تتيح للضيوف إراحة رؤوسهم بمزيد من الراحة والاسترخاء.

وقد زودت المقاعد كذلك بإمكانية التحكم بمساند الظهر بما يسمح للضيوف بتعديل وضعيات الجلوس حسب راحتهم، مع توفير شاشة عرض مقاس 11 بوصة لكل مقعد إلى جانب تثبيت كافة أنظمة الترفيه على متن الطائرة في الجزء العلوي من الجانب الخلفي للمقاعد ليسهل الوصول إليها.

وسوف يتم توفير الإنترنت اللاسلكي "واي فاي" والبث التلفزيوني الحي على شاشات العرض العاملة باللمس على متن كافة درجات السفر عبر نظام الترفيه الشخصي "eX3" الذي توفره شركة باناسونيك.

مداخل المقصورات

من بين الأهداف الرئيسية التي عملت الاتحاد للطيران على تحقيقها هو تحويل تجربة الصعود إلى الطائرة إلى تجربة تماثل الوصول إلى ردهة الاستقبال في أفخم الفنادق المتميزة، بحيث تمهد للفخامة والرقي الذي تتسم به كافة مراحل الرحلة.

وقد نجحت الشركة في تحقيق ذلك من خلال استخدامها لتصميم مبتكر لكافة مداخل الطائرة والمقصورات يخفي كافة معدات مطبخ الطائرة وراء الستائر والأبواب الخشبية القابلة للطي المزينة بالنقوش والزخارف العربية بما يجعل من كافة مداخل المقصورة خير ترحيب بضيوف الشركة.

وفي كلا الطرازين من طائرات الاتحاد للطيران، قامت الشركة بتخصيص مساحة يمكن فيها للضيوف المسلمين المسافرين على متن رحلات الشركة إقامة الصلاة في وقتها ولاسيما مع وجود جهاز إلكتروني لتحديد اتجاه القبلة آنياً في كافة الأوقات من أي موقع جغرافي في العالم تطير فوقه طائرات الشركة.

وعلى صعيد صالات الانتظار المخصصة لمسافري الدرجات الممتازة، سوف تتعاون الاتحاد للطيران مع المؤسسات الثقافية بدولة الإمارات العربية المتحدة لعرض أعمالها الفنية ومنتجاتها المستوحاة من التراث الإماراتي في منصات عرض مخصصة لذلك. وسوف تضم منصات العرض كذلك نسخاً من مجلة "بوتيك" الخاصة بمنتجات السوق الحرة على متن طائرات الاتحاد للطيران.

ومع إطلاق المنتجات الجديدة، سوف تعمل الاتحاد للطيران كذلك على تحديث كافة مستلزمات وأدوات تناول الطعام وكافة المفروشات والأغطية والوسائد المستخدمة على متن أسطول طائراتها.

 

 

 

×