الثاقب مترئسا اجتماع الجمعية العمومية لبنك وربة

عمومية "بنك وربة" تصادق على تقرير مراقبي الحسابات وتقر الميزانية العامة

أعلن "بنك وربة" على إثر اختتام الإجتماع السنوي لجمعيته العامة العادية الذي عقد بتاريخ 31 مارس 2014، عن مصادقة الجمعية على تقرير مراقبي الحسابات للأشهر الإثني عشرة المنتهية في 31 ديسمبر، 2013، وإقرارها للميزانية العامة وحسابات الأرباح والخسائر للفترة ذاتها، إلى جانب إبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة من المسؤولية عن السنة المذكورة وانتخاب عبدالعزيز سعود البدر عضواً مكمّلاً لمجلس إدارة البنك في دورته الحالية.

كما وافقت الجمعية على إعادة تعيين كلاً من مكتب العيبان والعصيمي وشركاهم (Ernst & Young) ومكتب صافي المطوع وشركاه (KPMG) كمراقبين لحسابات البنك عن السنة المالية 2014 وتفويض مجلس الإدارة بتحديد أتعابهم بعد الموافقة على التعامل مع الأطراف ذات الصلة.

ونمت الأصول الإجمالية للبنك في نهاية العام 2013 لتبلغ 405.5 مليون دينار كويتي، وذلك بزيادة نسبتها 81% عن العام 2012 الذي بلغت فيه أصول البنك 223 ملايين دينار. في حين حقق البنك مع نهاية العام 2013 صافي خسارة بلغت 3.7 مليون دينار كويتي، كما بلغ إجمالي ودائع العملاء 246.86 مليون دينار كويتي في نهاية عام 2013 مقارنة بـ 78.21 مليون دينار كويتي في نهاية 2012.

وبهذه المناسبة، قال عماد عبدالله الثاقب – رئيس مجلس إدارة بنك وربة: "على الرغم من التحديات الكبيرة الناتجة عن الظروف الاقتصادية السائدة محلياً وعالمياً، والمنافسة العالية بين البنوك العاملة في السوق، إلا أن مؤشرات الأعمال تعكس تحسناً ملحوظاً في أداء البنك الذي يتمتع بمتانة مركزه المالي وجودة أصوله، حيث بلغت كفاية رأس المال 47.54% مع نهاية العام 2013، مما أسهم في تعزيز مكانة البنك في السوق المحلية، ودعمه في السعي إلى تحقيق الأهداف التي أنشىء من أجلها وهي أن يكون المؤسسة المصرفية المفضلة لكل الشعب الكويتي".

وقد حقق بنك وربة إنجازات كبيرة في مجال استقطاب الكفاءات المحلية من الشباب الكويتي، فقد  تخطت نسبة الموظفين الكويتيين 60% من إجمالي عدد العاملين لدى البنك. كما حرصت الإدارة التنفيذية على تقريب المسافات بين الشباب الراغبين في الإنضمام لأسرة "وربة" وبين إدارة الموارد البشرية في البنك عن طريق تطوير البوابة الإلكترونية الخاصة بتقديم طلبات التوظيف بحيث أصبحت أكثر فعالية ومرونة.

وفي السياق نفسه، قال الثاقب: "يسعى "بنك وربة" بشكل دائم العمل على تطوير مستوى خدمة العملاء وتوفير جميع احتياجاتهم التمويلية والإستثمارية، حيث قمنا باستكمال إطلاق العديد من المنتجات والخدمات التي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية وتلبي حاجة العملاء في السوق.

أما على صعيد الخدمات الإلكترونية عبر الانترنت تم تشغيل خدمة وربة أونلاين للخدمات المصرفية، كما أننا سعينا لتقديم قيمة مضافة حقيقية لعملائنا ليستفيدوا منها فتم توزيع كتيب العروض المميز لعام 2013 والذي يحتوي كوبونات تستخدم مع بطاقاتنا الإئتمانية المميزة وتمنح العميل خصومات تصل قيمتها إلى 50% لدى الفنادق والشركات المشاركة داخل وخارج دولة الكويت، واختتمنا حملة "لا تحاتي" بتوزيع 12 سيارة على العملاء الفائزين وأطلقنا حملة "اعتمد وربة" التي قدمنا من خلالها باقة من العروض والمنتجات المميزة لاجتذاب شريحة جديدة من العملاء وكذلك طرح بنك وربة لأول مرة على مستوى السوق المحلي منتج القرض الحسن لعملائه. 

وحرصاً على خدمة عملائنا داخل وخارج الكويت قام بنك وربة خلال عام 2013 بتعزيز دور مركز الإتصال وزيادة فعاليته من خلال تطوير أنظمته وتدريب موظفيه على التعامل مع العملاء بمهنية لتقديم خدمة مميزة لهم، وفي إطار سعينا المتواصل للتوسع الجغرافي محلياً وليكون بنك وربة أقرب من عملائه فقد قمنا في العام 2013 بافتتاح فرعي الفروانية والأفنيوز وسيتم قريباً افتتاح فرعين جديدين في محافظة الجهراء ومحافظة الأحمدي".

وتقدم الثاقب في الجمعية العامة بجزيل الشكر والتقدير للهيئة العامة للإستثمار ولبنك الكويت المركزي لدعمهم المتواصل ومساندتهم الدائمة، واختتم بالقول: "كما أتقدم بالشكر الجزيل لإخواني أعضاء مجلس الإدارة على ما بذلوه من جهود مخلصة وعطاء متواصل للإرتقاء بهذه المؤسسة الواعدة، والشكر موصول لأصحاب الفضيلة رئيس وأعضاء هيئة الفتوى والرقابة الشرعية ولإخواني رؤساء المجاميع في الإدارة التنفيذية ولكافة موظفي وموظفات بنك وربة على عطائهم وتفانيهم في العمل".

 

×