مركز سلطان

مركز سلطان: 2.2 مليون دينار أرباح عام 2013 بواقع 3.83 فلس للسهم

أعلنت شركة مركز سلطان أن صافي أرباحها عن السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2013 بلغ 2.2 مليون دينار أو 3.83 فلس للسهم الواحد زيادة من 195 ألف دينار و 0.34 فلس للسهم للعام 2012. وقد بلغت الإيرادات 257 مليون دينار لنفس الفترة مقارنة مع 253 مليون دينار للعام 2012.

وبهذه المناسبة قال أيمن السلطان رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للمجموعة: "مثلت الأزمة الإقتصادية العالمية تحدياً جدياً لمركز سلطان حيث تناقصت ثقة المستهلكين بالإقتصاد وتدنت القدرة الشرائية مما ولد ضغوطا على مستوى المبيعات و هوامش الأرباح. لقد استجبنا لهذه التحديات بتبني رؤية مستقبلية واضحة وبناء نموذج أعمال متجدد يهدف لتعزيز قيمة الشركة وليبقى مركز سلطان الإختيار الأول للتسوق. تأتي نتائج هذه السنة متسقة مع إستراتيجية التحول نحو التركيز على أنشطتنا الرئيسية في قطاع التجزئة حيث نتابع تحسين الإيرادات و الأرباح سنة تلو الأخرى".

وبلغت الإيرادات من قطاع التجزئة 230.5 مليون دينار بزيادة 1% مقارنة بنفس الفترة من عام 2012، وقد نمت عمليات التجزئة في كلاً من الكويت والأردن وسلطنة عمان بمعدل 7% عن السنة السابقة وفي البحرين بنسبة 15%، بينما تواجه المبيعات ضغوطاً إضافية في لبنان بسبب الأوضاع غير المستقرة.

وأوضح السلطان: "بذلنا جهودا كبيرة خلال العام الماضي لتنسيق الخدمات المساندة في مكاتبنا العاملة في مختلف البلدان، ولتعزيز العائد والأرباح من جميع مراكزنا التجارية والتخالص من الأصول غير المنتجة. كما قمنا بتنفيذ العديد من مشاريع تحسين أداء العمليات و ضبط المصاريف والإستثمار في البنية التكنولوجية، بالاضافة الى إستكمال إستراتيجية التوسع عبر افتتاح 7 فروع بيع جديدة والعمل جار لإفتتاح فروع أخرى خلال السنة الحالية".

وأضاف السلطان ان قطاعات المطاعم والإتصالات والخدمات ساهمت بـ 25 مليون دينار في الإيرادات الكلية لعام 2013 بزيادة تقدر بـ 9% عن عام 2012 حيث تستمر بالتخارج من جميع الإستثمارات غير المدرة للأرباح والتركيز على العمليات التشغيلية ذات القيمة المضافة.

وقال "يستمر مركز سلطان بتنفيذ استراتيجية واضحة لزيادة الايرادات وتحسين هوامش الربح، كما نركز على ضبط الإنفاق وتعزيز العوائد من الاصول و تحسين الأداء والإستثمار في موظفي الشركة والمجتمعات التي نعمل فيها. إن إلتزامنا تجاه مساهمينا بخلق بيئة أعمال صالحة تنظمها قواعد الحوكمة قد سبق إقرار قوانين وتعليمات هيئة أسواق المال، حيث يقوم مجلس الإدارة عبر لجانه المختلفة بمتابعة ومراقبة عمل الإدارة التنفيذية لضمان تنفيذ الإستراتيجية الموضوعة".

وختم السلطان: "إن هدفنا في المرحلة المقبلة يتمثل في إنجاز الهيكلة المالية وتنمية الأصول المدرة للدخل و تخفيض الإلتزامات تجاه البنوك والموردين. سوف نستمر بالتوسع في الأنشطة الرئيسية المتمثلة في قطاع التجزئة وكذلك التركيز على تحسين الأداء في قطاعات الاعمال الأخرى. نحن على ثقة ان شركائنا ومساهمينا كافة سوف يتابعون تلمس نتائج هذه الأستراتيجية على الميزانية العمومية والتدفقات النقدية الايجابية كما على تعزيز حقوق المساهمين. أتوجه بالشكر الجزيل للمساهمين والموظفين والموردين على جهودهم وثقتهم بمستقبل الشركة كما أشكر زبائن مركز سلطان على إختيارنا كوجهتهم المفضلة للتسوق".