عمر الغانم

بنك الخليج يربح 32.2 مليون دينار في 2013 ويوصي بـ 5% منحة

أعلن بنك الخليج اليوم عن تحقيق أرباح تشغيلية قبل المخصصات بلغت 109.4 مليون دينار للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2013 (تشمل 9.8 مليون د.ك. من الإيرادات غير المتكررة) مقابل 121.4 مليون دينار في العام 2012 (والتي شملت 25.3 مليون دينار من الإيرادات غير المتكررة).

 

واستمراراً لتطبيق الاستراتيجية التي تهدف إلى بناء ميزانية عمومية قوية، قام البنك بزيادة المخصصات العامة الاحترازية إلى 158 مليون د.ك. وبلغ صافي ربح البنك 32.1 مليون دينار في 2013، بارتفاع نسبته 4.1% مقابل 30.9 مليون دينار في العام 2012.

وقد بلغ إجمالي أصول البنك 5,064.8 مليون دينار، وإجمالي الودائع 4,086.1 مليون دينار بينما بلغ إجمالي حقوق المساهمين 483.1 مليون دينار كما في نهاية ديسمبر 2013.

وقد تمكن البنك من استمرار محافظته على التوجه الإيجابي فيما يتعلق بجهوده المتواصلة لتخفيض نسبة القروض غير المنتظمة من 10.9% في العام 2012 إلى 6.5% في ديسمبر 2013) وإلى أقل من 6% في يناير 2014 (حيث يظل هذا التوجه الاستراتيجي في مقدمة أولويات البنك.

 كما بلغت نسبة تغطية القروض غير المنتظمة للبنك أكثر من 185%.

وتعليقاً على هذه النتائج، صرح عمر قتيبة الغانم، رئيس مجلس إدارة بنك الخليج، قائلاً: "يسعدني أن أعلن عن استمرار التقدم الذي حققه البنك خلال العام، وخاصةً فيما يتعلق بتخفيض نسبة القروض غير المنتظمة بشكل ملحوظ بواقع 38% وزيادة الاحتياطي الاحترازي العام. ومع حلول الربع الأول من العام 2014، نسعى لتطبيق استراتيجية النمو الممتدة لخمس سنوات، والتركيز في الوقت نفسه على تلبية احتياجات العملاء، والالتزام المالي. ويستمر البنك في تطبيق سياسة الاستثمار في بنيته التحتية لضمان وجود الضوابط ونظم الرقابة الداخلية وفاعليتها في جميع مجالات العمل. كما يسرني إبلاغكم بأن البنك قد تمكن أوائل العام 2013 من إنجاز عملية تطبيق مبادئ الحوكمة وفقاً لتعليمات بنك الكويت المركزي تحقيقاً لمبادئ المساءلة والنزاهة والشفافية في علاقة البنك مع كافة أصحاب المصالح."

"كان العام 2013 عاماً جيداً للبنك، ويسرني أن أضيف قيام البنك بزيادة شبكة فروعه إلى 57 فرعاً منتشرة في جميع أنحاء الكويت. وبقيامنا بذلك، سنكون أقرب إلى عملائنا وأكثر قدرة على ضمان حصولهم على أفضل الخدمات المصرفية بأسرع الطرق وأكثرها فاعلية."

"وبالنسبة لخططنا للعام 2014، فسنستمر بالتركيز على احتياجات عملائنا والاستثمار في موظفينا، وتطوير قاعدة العملاء، مع السعي لاستكشاف فرص جديدة للنمو وتحقيق التميز في الخدمات المصرفية للشركات والأفراد على السواء في السوق المحلي مع تعزيز احتياطيات البنك وقدرته المالية."

واختتم الغانم حديثه، قائلاً: "أود أن أشكر موظفينا، وعملائنا، ومساهمينا وأعضاء مجلس الإدارة على دعمهم المتواصل وإخلاصهم أثناء سعينا في تحقيق النجاح والتطور." 

هذا، وقد حصل بنك الخليج في عام 2013 على جائزة "أفضل بنك في الكويت" من مجلة "ذا بانكر" التابعة لمؤسسة فاينانشال تايمز الرائدة. كما فاز بجوائز مرموقة أخرى في مجال العمل المصرفي، منها: جائزة "مصرف العام" من مجلة "أرابيان بيزنس"، وجائزة "أفضل بنك للخدمات المصرفية الفردية" من إيجـن بانكر و"أفضل بنك محلي" من مجلة "بانكر ميدل إيست".

 

×