شركة علي عبدالوهاب المطوع تشجع نساء الكويت على اجراء فحوصات للكشف عن مرض السرطان

أعلنت اليوم شركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية، أحد الشركات الرائدة في توزيع الأدوية والمعدات الطبية في الكويت، والموزع الرئيسي لشركة روش الطبية في الكويت، عن تعاونها مع الحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان "كان" بهدف تشجيع النساء على إجراء فحص الماموجرام للكشف المبكر عن سرطان الثدي إن وجد، وذلك خلال فترة الحملة الوطنية التي أطلقتها "كان" هذا الشهر والتي تستهدف على الأقل 20,000 سيدة في الكويت لتقوم بالفحص.

وضمن هذه الحملة التوعوية، قدمت كل من شركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية وحملة "كان" خصومات على اختبارات الكشف عن السرطان في عدد من المستشفيات الخاصة لتشجيع النساء على إجراء فحص الماموجرام قبل نهاية الشهر وتوعيتهن على أهمية القيام به بشكل دوري بعد ذلك حتى تَقُمن بالكشف والعلاج المبكر لمرض السرطان إن وجد.

فقد أظهرت أحدث الدراسات التي قام بها سجل الكويت للسرطان أن حالات الكشف المتأخر عن السرطان في الكويت هي الأعلى بالمقارنة مع الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، لذا تلتزم شركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية بدعم جهود حملة "كان" لتغيير هذه الظاهرة وزيادة نسبة الكشف المبكر لسرطان الثدي في الكويت. وبيّنت الدراسات أيضاً أن سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطان انتشاراً بين النساء في الكويت، وأن النساء في عمر الأربعين أكثر عرضةً للإصابة بهذا المرض.

وقال المدير العام لقسم الأدوية في شركة علي عبدالوهاب المطوع التجارية، الدكتور/  شريف يونان: "بحسب آخر تقريرلسجل الكويت للسرطان في عام 2009، واحدة من كل 19 امرأة في الكويت معرّضة للإصابة بالسرطان خلال حياتها، وما زالت هذه النسبة تتزايد مع الوقت. وإضافة إلى ذلك، فإن النساء في الكويت لا يقمن باختبارات الماموجرام بشكل منتظم للكشف عن هذا المرض بشكل مبكر، لأن الفحوصات الصحية ليست عادة متداولة في الكويت على نطاق واسع، وهو الأمر الذي يزيد من خطورة انتشار المرض وانخفاض فرص علاجه. تعاوننا مع حملة "كان" ودعمنا في مهمتهم لتشجيع أكبر عدد ممكن من النساء في أنحاء الكويت على إدراك أهمية إجراء الاختبارات والقيام بها، هو خطوة لإعطاء نساء الكويت فرصة للكشف المبكر عن المرض، وإمكانية تخطيه والتخلص منه. نحن ندعو جميع النساء لإجراء الفحص اليوم."

حملة "كان" هي حملة كويتية إنطلقت في عام 2006 برعاية سامية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد  الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، بهدف رفع مستوى الوعي بالسرطان وتقديم المساعدة والدعم للمصابين به.

للتواصل مع حملة "كان" يرجى الاتصال على الرقم: 22250226. كما يمكن  التواصل والاستفسار مع استشاري الاورام حول سرطان الثدي على الرقم: 97709111.