" زين " تستعرض بصمتها الإقليمية في المؤتمر السنوي لأسواق الشرق الاوسط وأفريقيا

كشفت مجموعة زين أنها اخترقت مساحات جديدة في قطاع البيانات على مستوى عملياتها التشغيلية خلال العام الجاري ، وهو القطاع الغني بفرص النمو الواعدة في أسواقها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا .

وأفادت المجموعة في بيان صحافي بمناسبة مشاركتها في أعمال المؤتمر السنوي الثالث لأسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا - والذي استضافته العاصمة البريطانية لندن - أنها كثفت من استثماراتها في هذا القطاع الحيوي على اكثر من اتجاه ، وذلك بتنفيذها لعدد من المشاريع التوسعية وترقية شبكاتها وخصوصاً في أسواقها التي تستعد لطفرة في خدمات البيانات مثل العراق والسودان ، بالإضافة إلى نجاحها في توجيه عملياتها نحو مسارات تشغيلية جديدة في صناعة الاتصالات والتي تتقابل مع خدماتها الأساسية مثل شراء شركات تقدم خدمات الكابلات البحرية والانترنت.

وأوضحت المجموعة أنها في الوقت الذي تسعى فيه إلى الاستفادة من بعض الشراكات الاستراتيجية الممكنة التي تدعم توجهاتها الاستراتيجية ، فقد بينت أنا حجم النمو في إيرادات خدمات البيانات قد شهد قفزة كبيرة خلال هذه الفترة ، وذلك بفضل الاستثمارات التي تقوم بها بصفة دورية والبنية التحتية الخاصة بالجيلين الثالث والرابع على بعض شبكاتها.

وكانت مجموعة زين التي تملك وتدير 8 رخص للاتصالات المتنقلة في المنطقة قد أعلنت أن إيرادات خدمات البيانات ارتفعت بنسبة 19% خلال النصف الأول من العام الجاري، حيث أصبحت خدمات البيانات تمثل الآن ما نسبته 13 %  من إجمالي إيرادات الخدمات المجمعة التي تحققها عمليات المجموعة ، وهذا دون احتساب خدمات القيمة المضافة وخدمات الرسائل القصيرة المدرجة في الأرقام المالية.

والجدير بالذكر ان مؤتمر أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا - والتي شاركت فيه المجموعة بوفد رفيع المستوى يتقدمه الرئيس التنفيذي سكوت جيجنهايمر والرئيس التنفيذي للشؤون المالية أسامة متى والمدير التنفيذي للاتصالات وعلاقات المستثمرين محمد عبدال - يعد من أكبر المؤتمرات الاستثمارية على الإطلاق التي تستضيفها  القارة الأوروبية  ، وذلك بمشاركة مجموعة من أبرز المؤسسات المالية والمصرفية والاستثمارية العالمية ، والتي تبلغ قيمة استثماراتها مجتمعة ما يقارب الـ 5 تريليون دولار.

 ويسعى المشاركون والمساهمون في هذا المؤتمر (أكثر من 160 صندوق استثماري  وأكثر من 90 مؤسسة مالية ومصرفية إقليمية وعالمية ) إلى توفير جسور اتصال مباشرة بين المستثمرين والمؤسسات الاستثمارية والمالية وعمالقة الشركات في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على مدار يومي انعقاد المؤتمرلتسليط الضوء على الفرص الاستثمارية الجاذبة في العديد من القطاعات والتي يتقدمها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات .

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة سكوت جيجنهايمر خلال الاجتماعات المكثفة التي عقدتها زين مع مجموعة من المستثمرين والمؤسسات المالية والمصرفية " تتجه مجموعة زين في خططها التشغيلية نحو الاستغلال الأمثل لفرص النمو في أسواقها الرئيسية ، وإعادة استكشاف أوجه جديدة في خدماتها الأساسية وخدمات القيمة المضافة ".

وأضاف بقوله " ففي الوقت الذي تستحوذ فيه المجموعة على ميزات تنافسية في صناعة الاتصالات ، فإنها تطلع إلى إثراء محفظة خدماتها بالعديد من المنتجات المبتكرة ، لنقلخدماتها التسويقية والتجارية إلى حدود جديدة لعملائها في منطقة الشرق الأوسط ".

وكشف جيجنهايمر بقوله " نواصل تنمية أعمالنا بشكل مكثف لتعزيز نسب نمو مؤشراتنا المالية ، فالبصمة الإقليمية الواسعة والبينة التحتية المتينة ذات النطاق العريض ، ومواردنا المتعددة ، ستساعدنا في تحقيق أهدافنا الاستراتيجية لهذه الفترة ".

وأكد جيجنهايمر أن المجموعة أخذت خطوات جدية في تحسين فعالية التكلفة الإجمالية لتكون أكثر المشغلين فعالية وكفاءة من حيث التكلفة ، فقد بين بقوله " نركز في الوقت الحالي وبشكل كبير على مبدأ التآزر بين المشتريات وكذلك المواءمة بين منظوماتنا الأساسية ".

ومن ناحيته قال الرئيس التنفيذي للشؤون المالية في المجموعة أسامة متى خلال استعراضه الوضع المالي والاستثماري لعمليات المجموعة في المنطقة "المركز المالي القوي والمتين للمجموعة يشجعها الآن على طرق مشاريع استثمارية جديدة من شأنها حماية خدماتها الأساسية والدخول في خدمات موازية ، فهي لا تعاني من ضغوط تتعلق بحجم الديون أو أي التزامات مالية ".

وتابع بقوله " تسمح لنا ملاءتنا المالية بتنفيذ مشاريع استثمارية وترقية العديد من شبكاتنا ، ففي العراق والسودان وجنوب السودان هناك مناطق نمو كبيرة أمام خدمات الجيل الثالث كما ستساعدنا توسعة خدماتنا في الجيل الرابع كما في المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين على تعزيز حجم قاعدة ايراداتنا في هذا القطاع ".

وكشف متى أن المجموعة تستعد لإنجاز أكثر من اكتتاب خلال الفترة المقبلة ، ففي العراق أحرزنا تقدما هائلا على صعيد إعادة الهيكلة المؤسسية والقانونية لشركة زين العراق  وذلك استعدادا لطرح 25 % من أسهمها كجزء من متطلبات رخصة التشغيل ، كما تستعد المجموعة لطرح ما نسبته 15 في المئة من أسهم شركة زين البحرين للاكتتاب ".

 

×