مساهمو "وربة" يطالبون بتسهيل اجراءات بيع أسهمهم

اعرب مجموعة من المواطنين عن استيائهم من رفض إدارة البورصة الاعتراف بتوكيلات وزارة العدل لاتمام عملية بيع أسهمهم في بنك وربة، مما ادى إلى تزاحم شديد لحملة الأسهم أمام مكاتب الوساطة لبيع ما لديهم من أسهم لا يتجاوز عددها 700 سهم.

وفي حديث مع "كويت نيوز" قال أحد المساهمين ان قاعة التداول شهدت حالات انسانية كثيرة بسبب تدافع كبار السن والمرضي والأطفال إلى مبني البورصة لبيع أسهمهم في ظل تاخر إدارة السوق في توفير عملية دمج مناسبة تسمح لرب الأسرة ببيع أسهم اولاده وزوجته.

في حين تذمر آخرون من الإجراءات المعقدة التي فرضتها إدارة السوق لدمج أسهم الأسرة الواحدة، مطالبين بقبول البورصة للوكالة القانونية المعتمدة من وزارة العدل.

 

×