فيتش تثبت التصنيف السيادي للسعودية عند "AA-" مع نظرة موجبة

 

ثبتت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني تصنيف السعودية السيادي عند (AA-) مع نظرة مستقبلية موجبة في تقرير اصدرته اليوم. وقال التقرير أن الاحتياطيات السيادية الخارجية زادت عن اجمالي الناتج المحلي بنهاية شهر يوليو 2013 متوقعة ارتفاعها حتى عام 2015 بفضل ايجابية ميزان المدفوعات.

وقدر التقرير سعر برميل النفط اللازم لموازنة انفاق الميزانية عند 86 دولار في عام 2015 وذلك مقابل 76 دولار للبرميل حاليا.

واشار التقرير الى تعزز قوة النظام البنكي خلال الأشهر السبعة الاولى من العام وذلك مع ارتفاع الملاءة المالية للبنوك الى 17.9 % ، وارتفاع مستوى تغطية الديون المتعثرة الى 166 % ، في الوقت الذي انخفضت فيه نسبة الديون المتعثرة الى 1.63 %.

ولا زال الاقتصاد السعودي يعتمد بنسبة 90 % على النفط من حيث الإيرادات الحكومية، و80 % من حيث الحساب الجاري كما كان الحال عليه خلال الـ 10 سنوات الماضية، إلا أن ارتفاع مستوى الاحتياطيات الخارجية يعطي أمانا لوقت أطول في حال تراجع أسعار النفط لفترة طويلة.

وأشار التقرير للمخاطر الجيوسياسية كون السعودية تقع في منطقة مضطربة حيث يحيط الغموض بالنتائج التي ستؤول إليها الحرب في سوريا فضلا عن عدم الاستقرار والصراع في دول عديدة مجاورة أخرى.