احتفالية "العيد في دبي" ترفع الحجوزات ونسب الإشغال في الفنادق إلى 100%

ذكرت مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي أن احتفالية "العيد في دبي" التي تنظمها المؤسسة رفعت حجوزات ونسب الإشغال في الفنادق إلى 100٪ خلال أيام عيد الفطر السعيد.

وقالت مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة في بيان صحافي صدر عنها اليوم أن احتفالية "العيد في دبي" استطاعت أن تحقق نجاحا كبيرا منذ أن أطلقتها المؤسسة في عام 2008، وتمكنت من تعزيز سمعة دبي كوجهة سياحية مفضلة خلال عطلة العيد سواء خلال عيدي الفطر والأضحى.

وأوضحت أن احتفالية "العيد في دبي" في دورتها السادسة تتألق مع تجهز الجميع لاستقبال زوار دبي خلال عيد الفطر السعيد بما يحتويه من فاعليات وأنشطة وأجواء احتفالية رائعة تناسب مختلف الأعمار والجنسيات لتكون الإمارة وجهة متكاملة تزخر بالخيارات المتعددة التي يجد فيها السائح من خارج الدولة والزائر من داخلها ما يسره ويلبي ذوقه وطموحه.

وأشارت المؤسسة إلى أن هذه الاحتفالية ساهمت في تنشيط القطاعات الاقتصادية مع مجئ أعداد كبيرة من السياح لقضاء إجازة العيد ومن بين هذه القطاعات التي تنشط خلال إجازة العيد وتحقق عوائد مجزية قطاع الفنادق والشقق الفندقية الذي أكد عدد من المديرين العاملين فيه أن الحجوزات لديهم خلال عطلة عيد الفطر السعيد مرتفعة جدا ووصلت نسب الإشغال في معظمها إلى مائة في المائة مما يبشر بموسم ممتاز لهذا القطاع الاقتصادي الحيوي.

وأوضحت أن أكثر الجنسيات المتوقع مجيئها إلى دبي خلال عطلة العيد من دول مجلس التعاون الخليجي خصوصا من المملكة العربية السعودية والكويت وقطر وسلطنة عمان إلى جانب الأسواق الرئيسة الأخرى.

ويأتي هذا الموسم استكمالا لموسم حدث "مفاجآت صيف دبي" الذي شهدت فيه الفنادق كذلك نسب إشغال مرتفعة كما من المتوقع استمرار هذا الزخم الكبير حتى موسم العودة إلى المدارس.

 

×