‎العقارات المتحدة تحصل على قرض بقيمة 80 مليون دولار لتطوير "العبدلي مول"

أعلنت شركة العقارات المتحدة عن حصولها على قرض طويل المدى بقيمة 80 مليون دولار امريكي من البنك الأوروبي لاعادة الاعمار والتنمية (EBRD)، وذلك للمساهمة في إنجاز وتطوير مشروع  العبدلي مول بمساحة بناء تبلغ اكثر من 227,000 متر مربع، وهو مركز جديد للتسويق والترفية في العاصمة الأردنية عمّان، والذي سيعطي أولوية عالية لكفاءة استخدام الطاقة واعادة تدوير المياه في المجمع .

وتعليقا على هذا الحدث، قال الرئيس التنفيذي لشركة العقارات المتحدة ورئيس مجلس الإدارة لشركة العبدلي مول  المهندس محمد أحمد السقاف "نحن فخورون بإعلان شراكة شركة العقارات المتحدة وشركة العبدلي مول مع بنك  EBRD، ونحن على يقين بأن  EBRD سوف يوفر أكثر من مجرد تمويل لمشروع العبدلي مول وذلك من خلال  رؤيته لدعم المطورين الذين يقدمون مشاريع للتجديد وتعمير المناطق الحضارية. وسيساهم تطوير مشروع العبدلي مول في تنشيط منطقة العبدلي، بالإضافة إلى تحفيز الإقتصاد الأردني من خلال خلق فرص عمل جديدة ومتنوعة وتنويع المبادرات الاقتصادية الأردنية".

ومن جانبه قال رئيس EBRD السير سوما تشاكربارتي "يمثل مشروع العبدلي مول إستثماراً هاماً جداً لللأردن، حيث سيدعم التجديد الحضري لهذه المنطقة من عمّان وذلك من خلال إنشاء مراكز ومناطق تجارية جديدة بالإضافة إلى تحفيز المزيد من الإستثمارات في المنطقة، مما يصنع من عمّان مركزاً تجارياً جديداً في  المنطقة. كما نأمل أن يصبح هذا المشروع نموذجاً يحتذى به في مدن اخرى في المنطقة".

وسوف يستند تطوير العبدلي مول على تقنيات الاستدامة المتقدمة مثل التدفئة والتبريد الطبيعي، واستخدام الضوء الطبيعي في جميع أنحاء المبنى، وإعادة تدوير النفايات المائية، وتقنيات متقدمة لكفاءة استخدام الموارد، بالإضافة إلى تطبيق أفضل الممارسات العالمية في إدارة الأصول.

ويتألف مشروع  العبدلي مول من 67 ألف متر مربع من المساحة الإجمالية القابلة للتأجير والتي تستهدف العلامات التجارية والمطاعم العالمية، بالإضافة إلى 6,000 متر مربع تستهدف صغار المنتجين والتجار المحليين للترويج لمنتجاتها.



ومن المتوقع أن تبدأ أعمال التهيئة الداخلية في مشروع العبدلي مول خلال الربع الثالث من سنة 2014، وذلك تجهيزا للإفتتاح الكبير خلال الربع الأول من سنة 2015.

ومن المنتظر أن يخلق المشروع ما يقارب 2,000 فرصة عمل جديدة في مجال تجارة التجزئة بشكل رئيسي بالإضافة إلى إدارة المرافق والقطاعات الأخرى ذات الصلة.

 

×