هيئة اسواق المال تصدر تعليمات جديدة بشان مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب

قالت هيئة اسواق المال انه في إطار حرصها المستمر نحو تعزيز نزاهة السوق المالية ومصداقيته، وحماية الأشخاص المرخص لهم وعملائهم من العمليات غير القانونية التي قد تنطوي على غسل للأموال أو تمويل للإرهاب أو أي نشاط إجرامي آخر ذي علاقة بأنشطة الأوراق المالية، وإيماناً من الهيئة بمواكبة التطورات المحلية والدولية المعمول بها في ذات المجال، وعلى وجه الخصوص أحكام القانون رقم (106) لسنة 2013 بشأن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، فقد أصدرت الهيئة بتاريخ 17/7/2013 تعليمات بشأن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وذلك لتحل محل التعليمات السابقة التي صدرت في 14/6/2012 بشأن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وأضافت هيئة أسواق المال أن مكافحة جرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب تعد ضمن الأولويات التي تعمل على تنفيذها بهدف حماية القطاع المالي في دولة الكويت، حيث أن التطور الكبير في الأنظمة المالية والمصرفية، وتعدد طرق الاتصال، والسهولة في انتقال الأموال، فضلاً عن تقدم وسائل الدفع، أدى إلى تعدد المخاطر المحتملة التي قد يتعرض لها القطاع المالي، مما إستدعى معه قيام الهيئة بتحديث التعليمات سالفة الذكر، وذلك بهدف إثراء تلك التعليمات وجعلها أكثر اتساقاً مع كل من أحكام القانون رقم (106) لسنة 2013 بشأن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، والمتطلبات الدولية في ذات الشأن.

وأكدت هيئة أسواق المال على أن التطبيق السليم لما ورد من متطلبات في تعليمات مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب سيساهم بشكل أساسي في التصدي للمخاطر التي قد تعترض سير المعاملات المالية، ومن ثم الحفاظ على سلامة القطاع المالي.

 

×