الكويت تصبح اكبر مورد لغاز البترول المسال للصين

اظهرت بيانات صادرة عن الحكومة الصينية اليوم ان الكويت اصبحت اكبر مورد لغاز البترول المسال للصين في شهر مايو الماضي لتمثل نصف اجمالي واردات الصين من غاز البترول المسال تقريبا.

وذكرت الادارة العامة للجمارك ان صادرات الكويت من غاز البترول المسال الى الصين ارتفعت بنسبة 61 في المئة عن العام الماضي لتصل الى 159 ألف طن في الشهر الماضي تليها المملكة العربية السعودية وقطر.

واوضحت ان حصة الكويت من واردات غاز البترول المسال للصين بلغت في مايو الماضي نسبة 9ر43 في المئة.

ولفتت الادارة الى ان صادرات النفط الخام الكويتي لثاني اكبر سوق طاقة في العالم تراجعت في مايو الماضي بنسبة 7ر43 في المئة على اساس سنوي لتصل الى 584 ألف طن اي ما يعادل 138 ألف برميل يوميا.

وتراجع اجمالي واردات الصين من النفط الخام بنسبة ستة في المئة مقارنة بالعام الماضي لتصل الى 66ر5 مليون برميل يوميا.

ولاتزال المملكة العربية السعودية اكبر مزود نفط خام للصين على الرغم من تراجع شحناتها بنسبة 8ر6 في المئة على اساس سنوي لتصل الى 967 ألف برميل يوميا تليها أنغولا التي بلغت شحناتها 819 ألف برميل يوميا متراجعة بنسبة 9ر11 في المئة ثم ايران التي زادت شحناتها بنسبة 4ر6 في المئة لتصل الى 558 ألف برميل يوميا.

 

×