ارتفاع خسائر "الصفوة" الى 24.2 مليون دينار في الـ 9 اشهر من 2012

ارتفعت خسائر شركة مجموعة الصفوة القابضة (الصفوة) الى 24.2 مليون دينار في الـ 9 اشهر المنتهية بتاريخ 31 سبتمبر 2012 بواقع 18.69 فلس للسهم، مقارنة بخسائر بلغت 7.98 مليون دينار في الفترة المماثلة من 2011.

وإزدادت خسائر الصفوة الى 9.49 مليون دينار في الربع الثالث، مقارنة بخسائر بلغت 1.98 مليون دينار في الفترة ذاتها من العام الماضي.
واظهرت البيانات المالية انخفاض اجمالي حقوق المساهمين الى 13.1 مليون دينار، مقارنة بـ 23.3 مليون دينار سجلت في نهاية الربع الثالث من 2011.

 

وتضمن تقرير مراقبي الحسابات التاكيد على امر كالاتي:

نلفت الانتباه إلى إيضاح (2) حول المعلومات المالية المرحلية المكثفة المجمعة التي تبين أن لدى المجموعة خسائر متراكمة بمبلغ 121,354,821دينار كويتي تمثل 93% من رأس المال كما في 30 سبتمبر 2012.

لدى المجموعة قروض متأخرة السداد بمبلغ 64,095,159 دينار كويتي بتكاليف قروض مستحقة بلغت 5,323,964 دينار كويتي وكما في ذلك التاريخ، تجاوزت المطلوبات المتداولة للمجموعة موجوداتها المتداولة بمبلغ 38,261,729 دينار كويتي.إن استنتاجنا لا يتضمن تحفظاً فيما يتعلق بهذا الأمر.

 

الاستمرارية:

كما في 30 سبتمبر 2012، كان لدى المجموعة خسائر متراكمة بلغت121,354,821 دينار كويتي أي ما يمثل 93% من رأسمالها.

وحيث إن الشركة الأم قد فقدت أكثر من 75% من رأسمالها، يتعين على مجلس الإدارة طلب عقد جمعية عامة غير عادية لاتخاذ قرار مناسب بشأن الشركة الأم وذلك وفقا للمادة 171 من قانون الشركات التجارية رقم 15 لسنة 1960.

كما في 30 سبتمبر 2012، لدى المجموعة قروض متأخرة السداد بمبلغ 64,095,159 دينار كويتي بتكاليف قروض مستحقة بلغت 5,323,964 دينار كويتي وكما في ذلك التاريخ، تجاوزت المطلوبات المتداولة للمجموعة موجوداتها المتداولة بمبلغ 38,261,729 دينار كويتي.

لا تزال إدارة الشركة الأم قيد صياغة خطة لإعادة الهيكلة وقد عينت مستشارا لمساعدتها في ذلك.

وتناقش الادارة مجموعة متنوعة من الخيارات مع المقرضين بهدف إما تسديد الديون من خلال مبادلة موجودات معينة كما هو وارد أعلاه، أو رسملة معدل الدين إلى حقوق الملكية و/أو إعادة هيكلة القروض من متوسطة إلى طويلة الأجل.

إن إدارة الشركة الأم واثقة من إتمام ما ورد أعلاه، وبناء على ذلك فقد تم إعداد المعلومات المالية المجمعة على أساس الاستمرارية.