أكبر ثلاث وكالات تصنيف في العالم تثبت تصنيفات "الوطني" الأعلى في الشرق الأوسط

في أقل من شهرين، قامت وكالات التصنيف العالمية الرئيسية موديز وستاندرد أند بورز وفيتش تباعا، بتثبيت تصنيفات بنك الكويت الوطني الأعلى في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بنظرة مستقبلية مستقلية.

 

وقد أجمعت الوكالات الثلاث على أن تصنيفات بنك الكويت الوطني تعكس قوة مؤشراته المالية ووضوح رؤيته وريادته وجودة أصوله المرتفعة ورسملته القوية وربحيته المستقرة الأعلى في السوق المحلية.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني إبراهيم شكري دبدوب إن تصنيفات بنك الكويت الوطني تشكل مصدر فخر واعتزاز كبيرين لنا وللكويت، لكونها تؤكد قوة أكبر مؤسسة مالية في الكويت وقدرتها على مواجهة التحديات ومواصلة النمو وتحقيق الأرباح على الرغم من الظروف الاقتصادية غير المواتية وبيئة الأعمال الصعبة التي نشهدها، والتي انعكست على تصنيفات كبرى البنوك العالمية والإقليمية".

وأكد دبدوب أن إجماع وكالات التصنيف العالمية الثلاث على تثبيت تصنيفات بنك الكويت الوطني بنظرة مستقبلية مستقرة في هذه الأوقات تعكس كذلك الثقة العالمية التي يتمتع بها البنك الوطني والمكانة المرموقة التي يحتلها كمؤسسة مصرفية إقليمية بأصول تتجاوز الـ60 مليار دولار أميركي، وذلك بفضل السياسة المتحفظة التي ننتهجها والتي جنبتنا تداعيات الأزمة المالية العالمية المستمرة والاضطرابات التي شهدتها دول المنطقة".

وكانت موديز قد ثبتت تصنيفات بنك الكويت الوطني الطويلة الأجل عند Aa3 بنظرة مستقبلية مستقرة، كما ثبتت تصنيفات البنك للقوة المالية.

وأشارت موديز إلى أن البنك الوطني قد حقق على نحو مستمر مستويات مرتفعة من الربحية، التي تبقى مصدر قوة يدعم التصنيفات، كما إنه أحد البنوك القليلة التي تتمتع بقدرة على تمويل المشاريع الكبيرة والصفقات الضخمة.

بدورها، ثبتت "ستاندرد أند بورز" تصنيفات بنك الكويت الوطني في الأجل الطويل عند A+ بنظرة مستقبلية مستقرة، مشيرة إلى أن نظرتها المستقبلية تجاه تصنيفات بنك الكويت الوطني تعكس قناعتها بأن يحافظ البنك الوطني على صلابة أدائه وقوة مؤشراته المالية خلال العامين المقبلين.

وأكدت أن تصنيفات البنك الوطني المرتفعة تعكس موقعه الريادي في الكويت وسجله الطويل من الأداء الجيد والمستقر واستقرار وخبرة جهازه الإداري.

كما قامت وكالة "فيتش" في الأسبوع الماضي بتثبيت تصنيفها طويل الأجل لبنك الكويت الوطني عند AA- بنظرة مستقبلية مستقرة، مؤكدة أن تصنيفات البنك الوطني تعكس موقعه الريادي في السوق المحلي وربحيته القوية وجودة أصوله المرتفعة وشبكته المصرفية الدولية.

وأكدت "فيتش" أنه ينظر إلى بنك الكويت الوطني في المنطقة كملاذ آمن للأموال في وقت الأزمات والاضطرابات، ولطالما تمتع بقاعدة ودائع مستقرة جدا.

 

×