التجارة: توزيع ما يقارب من 3000 قسيمة صناعية خلال السنوات الاربع المقبلة

اكد الوكيل المساعد لشؤون الشركات والتراخيص التجارية في وزارة التجارة والصناعة داوود السابج اهمية تقديم الدعم اللازم للقطاع الصناعي باعتباره "ركيزة اساسية من ركائز الاقتصاد الكويتي".

وقال السابج في تصريح للصحافيين عقب افتتاحه معرض ومؤتمر الصناعات الكويتية اليوم في ارض المعارض الدولية ان وزارة التجارة والصناعة والهيئة العامة للصناعة وبإشراف من الوزير أنس الصالح "يصبون جل اهتمامهم نحو دعم القطاع الصناعي وتوفير البيئة المناسبة للصناعيين والحرفيين".

واضاف ان للهيئة العامة للصناعة خططا خاصة لتوزيع ما يقارب من 3000 قسيمة صناعية خلال السنوات الاربع المقبلة موضحا ان من بين مساعي الجهات الحكومية المشرفة على الصناعة في البلاد "تنفيذ قانون دعم المشروعات الصغيرة وتخصيص ما لا يقل عن خمسة في المئة من الاراضي الصناعية للحرفيين".

وفيما يخص مشاركة الشركات والمؤسسات الصناعية الوطنية في المعرض الذي تستمر فعالياته حتى الخامس من يونيو المقبل ذكر السابج ان مشاركة جهات صناعية كويتية عديدة في المعرض لتقديم مختلف منتجاتها الصناعية امر مشجع ويدعو الى التفاؤل بمستقبل هذا القطاع ذي النمو المستمر.

وتشارك اكثر من 30 جهة من المؤسسات والشركات الصناعية الكويتية ما بين راع ومشارك في معرض ومؤتمر الصناعات الكويتية الذي تنظمه شركة معرض الكويت الدولي وتقدم هذه الجهات اهم منتجاتها ذات العلاقة بالنصاعات الغذائية والمنسوجات والملبوسات والصناعات الجلدية والاخشاب والمعادن والحديد الصلب وغيرها.