هيئة أسواق المال تعتمد أسماء 29 مراقباً للحسابات في سجلها الخاضع لرقابتها

اعتمدت هيئة أسواق المال أسماء تسعٍ وعشرين مراقباً للحسابات كمراقبي حساباتٍ معتمدين في سجلها الخاص بمراقبي حسابات الشركات الخاضعة لرقابة الهيئة، وذلك بعد استيفاء مراقبي الحسابات كافة المتطلبات والقواعد والشروط التي يتطلبها ذلك النظام.

وقالت هيئة أسواق المال اليوم في بيان لها على موقعها الالكتروني ان هذه الخطوة جاءت سعياً منها لتطبيق أحكام قانون هيئة أسوق المال رقم 7 لسنة 2010 ولائحته التنفيذية، وبهدف المساهمة في تحقيق أهم أهدافها المتمثلة في تنظيم أنشطة الأوراق المالية بما يتسم بالعدالة والشفافية والتنافسية وتوفير حماية المتعاملين في تلك الأنشطة، وإنطلاقاً من وضع الأحكام التي تضمنها قرارها رقم 24 لسنة 2012 بشأن نظام قيد مراقبي الحسابات في السجل الخاص لدى هيئة أسواق المال.
واضاف البيان ان هيئة أسواق المال اذ تولي أهمية خاصة للتقيد بأحكام هذا النظام، خاصةً وأنه قد أصبح شرطاً لازماً لكافة الأشخاص المرخص لهم لتعيين مراقبي الحسابات لديهم بعد انتهاء مرحلة تسوية الأوضاع التي نص عليها القانون، فإنها تأمل من كافة هؤلاء المرخص لهم التقيد بأحكام التشريعات النافذة بهذا الشأن وبالأخص تعيين مراقبي الحسابات المعتمدين من قبل الهيئة.
وأوضح البيان ان هيئة أسواق المال لا تعتبر توجهها هذا خطوة على صعيد تطبيق أحكام تشريعاتها فحسب، بل في إطار السعي لخلق بيئةٍ إستثمارية جاذبة تراعي حماية مصالح المتعاملين وتقديم أفضل الخدمات لهم بما يتفق والمعايير الدولية في شتى المجالات.
 

×