شركة صناعة الكيماويات: الشراكة مع داو كيمكال متميزة ومثمرة

قالت رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب في شركة صناعة الكيماويات البترولية مها ملا حسين ان شركة (أم إي جلوبال) حققت نحو 75 مليون دولار أمريكي أرباحا في الربع الأول من العام الجاري.

وأضافت ملا حسين فى تصريحات للصحافيين عقب احتفال جامعة الخليج بمسابقة (كتابة التقارير) لطلبة ادارة الاعمال هنا اليوم ان شركة (أم إي جلوبال) التي تمثل شراكة بين (صناعة الكيماويات) وشركة (داو كيميكال) حققت أرباحا "تفوق المتوقع خلال 2012 " واصفة هذه الشراكة ب"المتميزة والمثمرة".

وعن جائزة طلبة ادارة الاعمال في جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا التي انتهت اليوم أوضحت ان عدد المشاركين فيها بلغ نحو 28 طالبا تقدموا بتقاريرهم عن التحديات التي تواجه شركة (إم إي جلوبال) وتم اختيار ثلاثة فرق من بينهم للفوز بجوائز قيمة.

وذكرت ان مثل هذه الجوائز من شأنه تشجيع الطلبة على العمل والابتكار والإبداع علاوة على أن نتائج الأبحاث التي قدمها الطلبة "ستستفيد منها شركة (إم إي جلوبال) باعتبارها تتعلق بحلول عملية وواقعية للتحديات التي تواجه الشركة".

من جانبه قال الرئيس التنفيذي في شركة (أم إي جلوبال) راميش رامشاندر ان أكثر ما يثير الاعجاب في المسابقة هي نوعية المشاريع التي قام بها الطلبة كونها تعبر عن مشاكل حقيقية واجهتها (إم إي جلوبال) وتعاملوا معها باحترافية وقدموا لها حلولا "لم نتخيل أنهم سيصلون إليها".

وذكر رامشاندر ان الشركة حققت نتائج "جيدة" في الربع الاول من العام الحالي معتبرا اياها من أفضل النتائج التي حققتها منذ انشائها قبل نحو عشر سنوات.

ورأى أن (أم إي جلوبال) تشكل "مثالا جيدا" لما يمكن تحقيقه من دمج التكنولوجيا والموارد وللمشاريع المشتركة الناجحة والايجابية الناتجة عن تعاون كيانين "عظيمين" في مجال البتروكيماويات لافتا الى المستقبل المشرق والواعد لمستقبل هذه الصناعة.

وأشار الى أن منتج ألياف البوليستير أحد أهم منتجات الشركة الرئيسية يستخدم بشكل مستمر ومتنام خصوصا في الدول ذات الكثافة السكانية العالية كالصين والهند وباكستان وبنغلاديش "ويشكل استثمارا مربحا له عوائد جيدة جدا ومستقبل مشرق حول العالم.

 

×