بنك الدوحة: رصدنا 1.8 مليار دولار تسهيلات ائتمانية لمشروعات تنموية بالكويت

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة (بنك الدوحة) الدكتور سيتارامان ان البنك رصد تسهيلات ائتمانية لاقراض مشروعات التنمية في الكويت بقيمة تبلغ 1.8 مليار دولار امريكي في حين خصص حوالي 12 مليار دولار لتمويل مشاريع التنمية في دول الخليج كافة.

وأضاف سيتارامان في مؤتمر صحافي نظمه بنك الدوحة - فرع الكويت) اليوم ان هذه التسهيلات ستوجه لكل القطاعات دون استثناء والى العقود الرئيسية أو الباطنية في المشروعات وسيخصص قسم منها لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة في الكويت معتبرا السوق الكويتي واعدا من ناحية الفرص الاستثمارية.

وأوضح ان بنك الدوحة في الكويت لم يأت للمنافسة بل للمشاركة مشددا على ضرورة تواجد البنوك الخليجية في كل دول الخليج وتقديم الخدمات المصرفية كافة سواء خدمات الشركات او خدمات الافراد.

وأشار الى ضخامة حجم الانفاق على مشاريع التنمية في دول مجلس التعاون الست مبينا انه يقدر ب 1.46 تريليون دولار سيتم انفاقها في السنوات الخمس المقبلة في مختلف القطاعات الاقتصادية كالصحة والتعليم والبنى التحتية والطرق وسكك الحديد ومشروعات الطاقة وغيرها.

وذكر سيتارامان ان حجم الانفاق في منطقة دول الخليج العربي على المشروعات التنموية خلال العام الحالي يقدر ب 337 مليار دولار منها 122 مليارا للمملكة العربية السعودية و45 مليارا لقطر و24 مليارا لسلطنة عمان وثمانية مليارات ستذهب للمشروعات التنموية لمملكة البحرين.

وقال ان المنطقة تشهد استقرارا اقتصاديا على مستوى الاقتصاد الجزئي معتبرا أنها مقبلة على طفرة نوعية في مجال المشروعات التنموية "حيث ستنفق ارقام ضخمة على هذه المشروعات خلال الفترة المقبلة التي يجب الاستفادة منها".

وأضاف الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الدوحة ان المشاريع الكبرى في الدول الخليجية تخضع لمعايير وموافقات الحكومات التي وضعت تلك الخطط التنموية معربا عن استعداد مجموعة بنك الدوحة لتقديم التمويل اللازم لمختلف المشروعات المطروحة ضمن الخطط التنموية الخليجية بموجب معايير وقوانين كل دولة وطبيعة خطتها التنموية وحالة المشاريع المدرجة ضمن كل خطة.

واستعرض سيتارامان القدرات التمويلية والملاءة المالية الكبيرة لمجموعة بنك الدوحة مدللا على قدرة البنك على منح تسهيلات ائتمانية كبيرة بالتمويل الذي قدمه البنك الى احدى الشركات الكورية الشمالية أخيرا التي وقع الاختيار عليها لتنفيذ محطة الزور الشمالية في دولة الكويت.

من جانبه قال المدير الاقليمي لبنك الدوحة - فرع الكويت أحمد المهزع ان السوق الكويتي احتل اعلى ثاني مرتبة في النمو في المنطقة يليه سوق ابوظبي موضحا ان المحفظة التمويلية للفرع في الكويت بلغت 80 مليون دينار للعام 2012.

واعرب المهزع عن الامل في ان يحقق فرع البنك بالكويت نتائج أفضل للربع الاول من السنة الحالية بنسب تتراوح بين 18 بالمئة و 25 بالمئة معتبرا نسبة التضخم في الاقتصاد الكويتي مناسبة ولا تتخطى معدل ثلاثة في المئة "شأنها في ذلك شأن معظم الاسواق الخليجية".