بيتك: تسييل أصول عملاء مدينين ب‍ـ 31 مليون دينار

وصلت العلاقة التفاوضية والمهل الزمنية التي منحها بيت التمويل لبعض العملاء المتعثرين إلى طريق النهاية، بحسب مصادر البنك، بسبب عدم التزام المدينين أو عدم الاستفادة من طول الفترة الزمنية الماضية منذ اندلاع الأزمة المالية حتى الآن، ففي هذا الصدد علم أن إجراءات يتم الترتيب لها على قدم وساق لعقد مزادين لبيع أصول عملاء مدينين بقيمة تصل إلى نحو 31 مليون دينار.. عملية بقيمة 26 مليون دينار، وأخرى بقيمة 5 ملايين دينار.

ورجحت مصادر أن يتم التنسيق مع الجهات المسؤولة في البورصة خلال الأيام المقبلة، للاتفاق على عقد المزادين مطلع مايو المقبل.

ووفقاً للمصدر، تضم الرهونات أسهماً مدرجة وغير مدرجة ستعرض في مزاد يتم تحديده بمعرفة «العدل»، والتنسيق مع البورصة. في سياق متصل، تتوقع مصادر إمكانية التحرك من جانب المدينين لعمل استشكال قانوني يؤجل أو يوقف المزاد لبعض الوقت، مع الرهان على ذلك من أجل تدبير الأوضاع أو التوصل إلى معالجة ما، ولكن ذلك في النهاية بحسب المصادر سيكون استهلاك وقت لا أكثر من جانب العملاء المدينين.

أبلغت مصادر معنية القبس أن بيت التمويل الكويتي يفاوض وزارة المالية لإنهاء الخلاف القائم بينهما على مجمع المثنى التجاري، مع قبوله بالشروط والقيمة الإيجارية الجديدة التي وضعتها وزارة المالية.

من جهة اخرى بيّنت المصادر أن «التفاوض» يأتي قبل فصل المحكمة بشكل نهائي في ملف القضية، والتي من المتوقع أن تحدد لها جلسة أمام محكمة التمييز نهاية شهر أبريل الجاري، بعد أن قضت أحكام الدرجة الأولى والاستئناف بفسخ العقد بينهما وعودة «المثنى» إلى أملاك الدولة.

ولفتت المصادر إلى أن «بيتك» أبلغ وزارة المالية استعداده لدفع «فرق قيمة الإيجارات» المتراكمة عليه منذ عام 2005، والتي تصل إلى أكثر من 7 ملايين دينار، بشرط تجديد التعاقد بين الطرفين من جديد وفق الآلية التي أعلنتها وزارة المالية سابقاً.

ومن المعروف أن مجلس الوزراء قرر، عام 2005، رفع القيمة الإيجارية لـ «المثنى» إلى 1.400 مليون دينار وفق الأسعار السائدة للعقارات التجارية في منطقة العاصمة، إلا أن بيت التمويل رفض الأمر، ويقوم منذ ذلك الوقت وحتى الآن، بسداد القيمة الإيجارية للمجمع بـ «الأسعار القديمة» في صندوق وزارة العدل بعد رفض وزارة المالية تسلم الإيجارات منه.

 

×