بيتك: موافقة الجهات الرقابية على زيادة رأس المال بنسبة 20%

قال رئيس مجلس الإدارة في بيت التمويل الكويتي "بيتك" محمد على الخضيرى، بان المبالغ الناتجة عن الزيادة في رأس مال" بيتك" والبالغة حوالي 64 مليون دينار ستدعم خططه للتوسع الخارجي وتنمية حصته في السوق المحلى وتنفيذ خطط التطور والتوسع في مختلف الأنشطة والخدمات والمضي في تعزيز وسائل وبرامج تطوير آليات وإمكانيات العمل للحفاظ على مكانته محليا ودوليا.

وأوضح الخضيرى بأن رأس مال "بيتك" سيبلغ بعد الزيادة المقررة بنسبة 10% كأسهم منحة للمساهمين 319.458 مليون دينار وسيصل بعد الزيادة المقررة بنسبة 20 % الى 383.349 مليون دينار بعد موافقة الجمعية العامة واستكمال اجراءات الاكتتاب.

وكان "بيتك" قد حصل على الموافقات اللازمة من الهيئات الرقابية على استدعاء زيادة رأس المال بنسبة 20 في المئة، يتم تغطيتها بفتح باب الاكتتاب للمساهمين في نحو639 مليون سهم بقيمة 500 فلس لكل سهم وتتضمن 100 فلس قيمة اسمية و400 فلس علاوة إصدار.

وأضاف الخضيرى أن هذه الزيادة تأتى في وقت يتوسع فيه "بيتك" بشكل مطرد وسط إقبال ملحوظ على المنتجات والخدمات المالية الإسلامية في الكويت والعالم، كما أن "بيتك" قد قام مؤخرا باستطلاع العديد من الفرص الاستثمارية في الأسواق الدولية.

وأشار إلى أن "بيتك" يضع من خلال هذه الزيادة فرصة استثمارية جديدة أمام المساهمين تعد قيمة مضافة عالية إلى استثماراتهم،في ضوء حركة السوق والأداء المتميز لبيتك وإمكانيات نموه مستقبلا،وحسب المؤشرات والنتائج الأخيرة وما تتوقعه مؤسسات التقييم التي تتابع أداء بيتك وتطوره،منوها بان الزيادة تستهدف دعم القدرة التنافسية "لبيتك" وتدعيم المركز المالي بوجود رأس مال يواكب التطور في الأصول، وتعزيز القدرة على المشاركة في تمويل مشاريع كبرى.

وحول أثر الزيادة على معدل كفاية رأس المال،أفاد الخضيرى بأنه تم إتباع أسلوب منهجي بهدف تطوير خطة لإدارة رأس المال ل "بيتك" لتغطية احتياجاته الحالية والمستقبلية،بناء علي نتائج التقييم الداخلي لكفاية رأس المال واختبارات الضغط وكذلك متطلبات الجهات الرقابية وإستراتجية الأعمال المعتمدة وفقاً لخطة الهيكلة،وقام مجلس الإدارة بعدة مبادرات بشأن خطة رأس المال للوصول لنسبة كفاية رأس المال المستهدفة بمقدار 17% خلال عام 2013.

وقال الخضيرى إن هذه الزيادة ستطرح خلال اجتماعات الجمعية العامة المقبلة لأخذ موافقة المساهمين وسيتم بعد ذلك الإعلان عن التفاصيل،حيث يتوقع أن يقوم "بيتك" بطرح الأسهم للاكتتاب،خلال النصف الثاني من العام الجاري.

يذكر أن "بيتك" أعلن استعداده لتمويل المشاريع الكبرى في خطة التنمية مع حرصه الدائم على توفير التمويل للشركات الكويتية خاصة العاملة في مجال الاقتصاد الحقيقي والتي تساهم بجهد في تعزيز الدور الاقتصادية في الكويت،كما يقوم البنك بتنفيذ خطة طموحة للتطوير وإعادة الهيكلة وفق التطورات والمعطيات الجديدة على الساحة الاقتصادية المحلية والعالمية،وتتضمن الخطة تعزيز العمل في مختلف المجالات مع الحفاظ على حصة سوقية متنامية ومعدل جيد من الربحية المستدامة من خلال تعزيز ريادة "بيتك" والاهتمام بالعميل وابتكار خدمات ومنتجات جديدة.

وتقوم بنوك "بيتك" الخارجية بتنفيذ خطط توسعية في أسواقها والأسواق المجاورة بغية اقتناص فرص استثمارية واعدة في هذه الأسواق بالإضافة إلى تطوير آليات عملها وفق التوجهات الاستراتيجية،مع طرح منتجات وخدمات جديدة تعظم من دورها،وتوفر مزيدا من الربحية والتنوع في مجالات الاستثمار،مما يوفر أفضل العوائد، وأعلى مستويات الأرباح .

 

×