حسين: ايكويت اطلقت استراتيجية 2020 و ارباح 2012 تجاوزت المليار دولار

اعلنت شركة ايكويت للبتروكيماويات عن تحقيقها 1.09 مليار دولار امريكي كارباح صافية للفترة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2012، وذلك بارتفاع نسبته 3% مقارنة بـ 1.05 في سنة 2011.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة ايكويت محمد حسين "تم تحقيق هذه الارباح -ولله الحمد- نتيجة لتكامل كافة العوامل التجارية والصناعية والإدارية وغيرها ذات العلاقة بالشركة، اضافة الى الطلب العالمي لهذه المنتجات ".

واشار حسين "تجاوزت قيمة المبيعات خلال العام 2012 حاجز 2.6 مليار دولار أمريكي لاول مرة في تاريخ الشركة بسبب الاداء المتميز على كافة الاصعدة تجسيدا لشعارها (شعار في النجاح) مع كافة الاطراف ذات العلاقة داخل وخارج دولة الكويت".

واضاف حسين "قامت شركة ايكويت مؤخرا باطلاق (استراتيجية  ٢٠٢٠) التي تتضمن ثلاث مراحل اساسية، الاولى تركز على اعداد الكفاءات والثانية تتعلق بالاعداد للولوج للعالمية والثالثة الدخول في العالمية، ومن اهم ملامح المرحلة الأولى العمل على النظر في المنشآت الحالية والحصول على أكبر عائد منها، اما المرحلة الثانية والثالثة فتركزان على النمو وتقوية وضع الشركة عالميا، اضافة الى ذلك تركيز الشركة خلال جميع هذه المراحل على العنصر البشري وبث روح التخصص خصوصا عند العمالة الكويتية والاستفادة القصوى من التكنولوجيا والحرص على إيجاد بيئة عمل تتسم بالابداع والابتكار والتنمية المستدامة."

وتقدم حسين بخالص الشكر والتقدير الى مجلس ادارة الشركة وكافة الموظفين وجميع من ساهم في نجاح الشركة في كافة المجالات.

وتمثل شركة ايكويت للبتروكيماويات التي تاسست سنة 1995 شراكة عالمية بين شركة صناعة الكيماويات البترولية وشركة داو للكيماويات وشركة بوبيان للبتروكيماويات وشركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية.

وبدأت شركة ايكويت عمليات الإنتاج في شهر نوفمبر 1997، وهي حاليا المشغل الوحيد لمجموعة متكاملة من المصانع ذات المواصفات العالمية التي تنتج أكثر من 5 ملايين طن سنويا من المواد البتروكيماوية عالية الجودة التي يتم تسويقها في الشرق الاوسط وآسيا وأفريقيا وأوروبا.