اجيليتي: شركتان تابعتان تحصلان على حكم يسمح لهما بالمنافسة على العقود اللوجستية الامريكية

افادت شركة اجيليتي للمخازن العمومية (أجيليتي) ان محكمة جزئية أمريكية بولاية ألاباما التي حكمت في القضية المنسوبة إلى شركة دي جي أس إنك وشركة أجيليتي انترناشونال التابعتين لـ أجيليتي، قد قامت بالطلب من حكومة الولايات المتحدة باتخاذ الإجراءات اللازمة لإنهاء التعليق الذي يحيل دون مشاركة الشركتين في العقود الحكومية الأمريكية وذلك بموعد أقصاه 26 ديسمبر الجاري.

وأضافت اجيليتي ان الحكم الصادر عن المحكمة جاء مؤكداً لقرارها الذي اتخذته في يونيو الماضي والذي يقر بإنهاء تعليق كل من شركة دي جي أس إنك وشركة أجيليتي انترناشونال؛ الشركتين المدعيتين في القضية.

وقد قالت المحكمة في قرارها السابق :" ان الوقائع المقدمة في الملف لا جدال فيها: فلقد تم تعليق امكانية تعاقد المدعيتين مع الحكومة الاميركية بالاستناد الى أساسٍ وحيد هو تبعيتهما إلى شركة المخازن العمومية؛ ولم يتخذ بحقهما أية اجراءات قانونية، وقد بقي التعليق سارياً لمدة واحد وثلاثين شهراً، أي ما يقارب ضعف الحد النظامي الأقصى والبالغ ثمانية عشر شهراً، ان استمرار هذا التعليق مخالف للقانون ... وعليه، يقتضي انهاء هذا التعليق".

والجدير بالذكر أن المحكمة كانت قد وافقت بعد قرارها في يونيو الماضي على إلتماس مقدم من المدعي عليها (الحكومة) بأن يتم تعليق الحكم الصادر عن المحكمة مؤقتاً وإعادة النظر فيه.

وأوضحت الشركة انه في يوم الاربعاء الماضي، قالت المحكمة أن الحكومة "ليس لديها أية مصداقية" في زعمها عدم توقع السبب وراء الحكم الذي قررته المحكمة في يونيو الماضي.

كما اعترضت المحكمة على قرار الحكومة تقديم إلتماس إعادة النظر في قرارها الأصلي بالقول: " هناك ترجيحات بين الخصوم؛ خاصة الخاسرين منهم، والذين بعد الدخول في المحاكمة يتمنون أن يعززوا من حججهم او أن يقدموا دليلا أخر للمحكمة" تعد كل من شركة دي جي أس إنك وشركة أجيليتي انترناشونال ضمن قائمة بأكثر من 120 شركة في مجموعة أجيليتي تم تعليق مشاركتها في عقود مع الحكومة الاميركية في عام 2009 عندما تم اتهام الشركة الأم بخصوص عقد توريد أغذية الى الحكومة الاميركية. إلا أنه لم يتم اتهام أي من الشركات التابعة بارتكاب أي فعل خاطئ.

وأكدت اجيليتي إن الحكم الصادر عن محكمة الجزئية بولاية ألاباما ليس له أي انعكاس على الدعوى المتعلقة بعقد المورّد الاول، وان الدعوى المذكورة والمقامة ضد شركة أجيليتي كمدعى عليها ما زالت في المرحلة التمهيدية للمحاكمة وهي قيد النظر أمام محكمة المقاطعة في أتلانتا بولاية جورجيا.

ونفت أجيليتي الادعاءات الموجه إليها في لائحة الاتهام، مؤكدة عزمها خوض المحاكمة بضراوة.

 

×