البنك الوطني يمنح عقد المقاولات الرئيسي لمقره الجديد إلى الشركة الأحمدية

منح بنك الكويت الوطني الشركة الاحمدية للمقاولات والتجارة عقد المقاولات الرئيسي لمشروع المقر الجديد للبنك الوطني الذي سيكون من أضخم المشاريع الإنشائية الحالية في الكويت وسيشكل صرحا معماريا ومعلما من معالم البلاد بتصميمه وهندسته ومواصفاته العالمية، بما يجسد المكانة المرموقة التي يحتلها بنك الكويت الوطني على الساحة المصرفية المحلية والإقليمية.

وجرى توقيع العقد في المبنى الرئيسي للبنك الوطني أول من أمس (الأحد) بحضور نائب رئيس مجلس إدارة بنك الكويت الوطني ناصر مساعد الساير والرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني ابراهيم شكري دبدوب ونائب الرئيس التنفيذي للمجموعة عصام جاسم الصقر والرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني - الكويت شيخه خالد البحر، ورئيس مجلس إدارة الشركة الأحمدية للمقاولات والتجارة أحمد الثويني ونائب رئيس مجلس الإدارة إياد الثويني.

وقد تم ترسية العقد على الشركة الأحمدية للمقاولات والتجارة بعدما فازت في المناقصة التي تقدمت إليها مجموعة من أبرز الشركات الإنشائية العالمية.

ويتميز المشروع الذي يعتبر من أضخم المشاريع الإنشائية الحالية في الكويت بمواصفاته الأكثر تطوراً ومراعاةً للشروط البيئية بالإضافة إلى تصميمه الأنيق وهندسته المبتكرة وأنظمته الذكية ومواصفاته التي تراعي أفضل معايير الأمن والسلامة عالميا.

وتبلغ مساحة البرج الإجمالية 120,000 متر مربع بارتفاع 300 متر، ويقع في قلب الحي المالي للكويت في منطقة شرق. ويحتوي المقر الجديد على قاعة ضخمة للاحتفالات وعدد من المرافق العامة الى جانب متحف البنك الوطني الذي سوف يتميز بنوعية مقتنياته التاريخية الحصرية من وثائق وسجلات تؤرخ لفترة هامة من تاريخ الكويت الاقتصادي والمالي ومحطات هامة في تاريخ البنك الوطني منذ العام 1952.