هيئة أسواق المال: تسريب المعلومات الداخلية يلحق الضرر بالاقتصاد الوطني

اهابت هيئة أسواق المال بالمتعاملين في مجال نشاط الأوراق المالية الى ضرورة توخي الدقة والحرص والحيطة عند التعامل مع الأسرار والمعلومات الداخلية.

ودعت الهيئة في بيان لها نشره مع موقع البورصة اليوم الى التقييد بالقانون وكافة التعليمات الصادرة عن الهيئة في هذا الشأن وذلك درءا للعقاب وتحقيقا للعدالة والشفافية في نشاط الأوراق المالية.

وقالت الهيئة أن المعلومات الداخلية التي تصل إلى الشخص بحكم عمله أو منصبه أو صفته أو وظيفته أسراراً يتعين الحفاظ عليها، ويؤدي تسريبها إلى مستثمر أو مستثمرين معينين إلى الإخلال بمبادئ الشفافية والمساواة والعدالة، الأمر الذي يلحق الضرر بالاقتصاد الوطني وبمصالح مجموع المستثمرين في نشاط الأوراق المالية.

وبينت الهيئة أن هذا الأمر دفع المشرع إلى تحديد عقوبات وجزاءات بحق الأشخاص الخاضعين لقانون هيئة أسواق المال حين قيامهم بارتكاب مخالفات تتعلق بإفشاء أو تسريب الأسرار والمعلومات الداخلية، كما تشدد في تلك العقوبات في الحالات التي يحصل فيها المخالف على أية منفعة أو مصلحة أومقابل لنفسه أو لغيره لقاء إفشاء وتسريب المعلومة أو السر أو الخبر.