الوطني: فرص تدريبية لأكثر من 1800 مواطن خلال العام 2012

قدم بنك الكويت الوطني فرصاً تدريبية لأكثر من 1800 كويتية وكويتي من موظفين وطلبة وخريجين جامعات ومعاهد منذ بداية العام 2012، حيث قام بتوفير أكثر من 40 برنامجا تدريبيا خلال العام مخصصة للكوادر الوطنية بهدف تطويرها وتأهيلها وتنمية كفاءاتها والاستثمار فيها.

وقال نائب مدير عام مجموعة الموارد البشرية في بنك الكويت الوطني عماد العبلاني ان دعم الشباب الكويتي يأتي على رأس أولويات البنك الوطني من منطلق التزامه بدعم العمالة الوطنية كأحد أكبر الجهات توظيفا في القطاع الخاص. ويحرص البنك على يتقديم سلسلة من الدورات التدريبية والبرامج الأكاديمية الرائدة التي تم تقديمها خلال العام الحالي لتأهيل ما يزيد عن 1800 كويتي وكويتية من موظفين وطلبة وخريجين جامعات ومعاهد بهدف تطويرها وتنمية كفاءاتها.

وأضاف العبلاني ان البنك الوطني ملتزم سنوياً بإطلاق الدورات التدريبية للطلبة والموظفين في إطار مبادرته التنموية غير المسبوقة على مستوى القطاع الأهلي في الكويت والمنطقة. ويحرص البنك الوطني على تحفيز الكوادر الوطنية وتشجيعها على التقدم والتطور والنجاح.

وتشتمل دورات البنك الوطني التدريبية على برامج عدة منها برامج التدريب الصيفي لطلبة المدارس والجامعات والمعاهد وبرنامج تطوير القيادات الشابة بالتعاون مع الجامعة الأميركية في بيروت الذي يعتبر الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط ويمتد على مدى تسعة أشهر، بالإضافة إلى العديد من البرامج التقنية؟ كما ينفرد البنك الوطني بإطلاق "أكاديمية الوطني" الممتدة لفترة خمسة أشهر، والمخصصة لحملة الشهادات الجامعية من الكوادر الكويتية الشابة التي تم اختيارها للعمل في البنك.

 

×