بيتك: وفرنا 12.5 مليون دينار في الفروع لـ 'العيادي'

قال مدير إدارة الفروع بالوكالة في بيت التمويل الكويتي "بيتك" جمال إبراهيم الخليفي، ان «بيتك» استعد لمواجهة زيادة الطلب المتوقع على أوراق النقد الجديدة «العيادي» بمناسبة عيد الفطر المبارك، والتي يفضل العملاء من مختلف الشرائح والمراحل العمرية صرفها خلال هذه المناسبة، وذلك بتوفير مبالغ كافية من هذه الأوراق النقدية وتوزيعها على فروع البنك المنتشرة في مختلف المناطق الجغرافية ، مشيرا في هذا الصدد إلى أنه تم تزويد فروع " بيتك" بمبلغ 12,5 مليون دينار استعدادا لهذه المناسبة.

وأضاف الخليفي في تصريح صحافي قائلا : "رصد " بيتك" هذا المبلغ ، الذي يعد الأعلى، نظرا لاتساع قاعدة عملائه وتنوع شرائحها في كافة مناطق الكويت الجغرافية ، مشيرا في هذا الصدد إلى أن فروع بيتك شهدت زيادة ملحوظة في الطلب على العملات الجديدة، حيث يتميز البنك بإتاحة هذه الخدمة لعموم الجمهور الراغبين في الاستفادة منها خلال أيام عيد الفطر ولا نشترط وجود حساب لهم لدى البنك ،كما تم دعم الجمعيات التعاونية بمدها بالمبالغ النقدية التي طلبتها ليستفيد منها مساهموها وأسرهم وتخفيف الضغوط على الفروع، وانطلاقا من دور بيتك الاجتماعي الذي يظل حاضرا في مختلف المناسبات لخدمة مؤسسات المجتمع كافة».

وتابع الخليفي : «لم تتوقف استعدادات شبكة فروع "بيتك" عند توفير أوراق النقد الجديدة فحسب، بل امتدت هذه الاستعدادات إلى توفير الحلول والآليات التنظيمية التي تكفل حصول العملاء على مايريدون بيسر ومرونة تفاديا للازدحام وتقليل فترات الانتظار بالاستعانة بالتقنية المصرفية المتطورة وزيادة عدد الموظفين، حرصا على راحة العملاء وإتاحة الفرصة لهم للاستمتاع بأوقاتهم في هذه المناسبة السعيدة».

من جانبه قال  أمين عام الخزانة العامة  فهد الحيان، حرصنا على توفير مبالغ كافية  من مختلف الفئات النقدية، مشيرا في هذا الصدد إلى أن الطلب على فئة نقدية بعينها يختلف من منطقة لأخرى من مناطق الكويت  وهو التنوع الذي أخذ في الاعتبار منذ البداية ، لافتا إلى أن  الطلب على الأوراق النقدية الجديدة يتزايد من عام لآخر في هذه المناسبة، في ما يسعى " بيتك" لمواكبة هذا الطلب من خلال زيادة المبالغ وتحسين الأمور التنظيمية.

الاستعدادات ذاتها وقبل بداية عطلة العيد بفترة كافية، اتخذت أيضا في أقسام السيدات داخل فروع «بيتك» للاستجابة لطلبات العميلات على الأوراق النقدية في أجواء من الخصوصية والسرعة في تقديم الخدمة.  حيث أبدى " بيتك"  مرونة كبيرة في توفير المبالغ النقدية التي تحتاجها فروع السيدات».

وبالإضافة لمبالغ العيادي التي تصرف مباشرة من خلال الفروع، وفر "بيتك" مبالغ أخرى أيضا من خلال ماكينات الصرف الآلي المنتشرة في فروعه وفي المناطق التجارية الحيوية ، حيث حرص على تعبئة هذه الماكينات بالمبالغ النقدية ومتابعتها تلافيا لحدوث أي مشاكل.

 

×