البنك الوطني يطلق الدورة الخامسة من برنامج التدريب الصيفي للشباب

أطلق بنك الكويت الوطني مؤخراً الدورة التدريبية الخامسة والأخيرة من برنامج التدريب الصيفي لطلبة المدارس والكليات لعام 2012، وذلك بعد اختتامه الدورة الرابعة من هذا البرنامج المخصص للطلبة والطالبات الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و20 عاماً والتي شهدت اقبالاٌ لافتاً من الشباب والشابات.

وقال مسؤول العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني طلال التركي ان البنك الوطني ملتزم ببرنامج التدريب الصيفي التزاما منه بمسؤوليته الاجتماعية والتعليمية تحديداً تجاه شريحة الشباب، لقد تم تحضير هذه الدورات لتتناسب مع  تطلعاتهم واحتياجاتهم في سوق العمل، وهي تتيح للمشاركين الاطلاع عن كثب على عمل الإدارات والفروع من خلال الجولات الميدانية المختلفة للبنك.

وأضاف ان هذه الدورة جاءت ضمن خمس دورات سنوية معدة خصيصًا للشباب والشابات الدارسين في الكليات او المدارس وعملاء حسابي الأزرق والشباب من البنك الوطني للتعرف عن كثب على دوام الإدارات والفروع وآليات وأساليب العمل المصرفي من خلال الجولات الميدانية على الإدارات المختلفة للبنك.

وتتوزع حلقات التدريب النظري والميداني للدورات الخمس بواقع 5 ساعات يومياً ولمدة أسبوعين وتركز على تعريف المشاركين بجملة من المعارف النظرية مثل أساليب عمل الفريق، وطرق التفكير الإبداعي، وسبل التعبير الذاتي الأمثل، وأساليب التعامل مع العملاء إضافة إلى مفهوم جودة الخدمة.

ويأتي تنظيم برنامج للتدريب الصيفي لعام 2012 في إطار التزام بنك الكويت الوطني بمسؤوليته الاجتماعية والوطنية وتتويجاً للنجاح اللافت الذي حققه هذا البرنامج خلال الأعوام الماضية بهدف تعميم الفائدة واستيعاب المزيد من الطلبة والطالبات الراغبين في الالتحاق ببرنامج الوطني للتدريب الصيفي والاستفادة من الخبرة المهنية التي تقدمها دوراته.

 

×