VIVA: عشرة لاعبين كويتيين يتألقون في برنامج مدرسة 'مانشستر يونايتد'

أعلنت شركة الاتصالات الكويتية VIVA، أحدث مشغل لتكنولوجيا الاتصالات في الكويت، اليوم عن عودة الفائزين العشرة الذين حظوا بفرصة السفر إلى انجلترا، والحصول على تدريب في ملعب "كارينجتون" لفريق مانشستر يونايتد، ويأتي ذلك في إطار رعاية VIVA لنادي مانشستر يونايتد الشهير على مدار خمسة أعوام.

وقد استمتع جميع لاعبي بعثةVIVA  بهذا المخيم التدريبي في مدينة مانشستر والمدفوع التكاليف، تحت إشراف أفضل المدربين المعتمدين، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة للعب في ملعب أولد ترافورد الشهير،  وهو الملعب الرئيسي لنادي مانشستر يونايتد.

وخلال هذه الرحلة التي استمرت لأسبوع، لمع نجم اللاعب خالد فيصل الخضر الذي تمكن، بفضل ما تمتع به من مهارة وموهبة متميزة في لعب كرة القدم، أن يقنع مدربي مدرسة مانشستر يونايتد لكرة القدم بدعوته مجدداً إلى الالتحاق بدورة تدريبية إضافية في مرافقهم مستقبلاً

وبالمناسبة؛ فقد أقامت شركة VIVA حفلاً في مقرها الرئيسي خصيصاً لتكريم اللاعبين العشرة بعد عودتهم تقديراً لما بذلوه من جهود خلال الدورة التدريبية.

وفي معرض تعليقه بهذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لشركة الاتصالات الكويتية VIVA، المهندس/ سلمان بن عبد العزيز البدران في VIVA:  "نفخر بجميع اللاعبين الذين التحقوا بالمخيم التدريبي في مدرسة مانشستر يونايتد وبرهنوا عن مهارتهم الفائقة في لعبة كرة القدم، وفي مقدمتهم خالد فيصل الخضر الذي نجح في لفت انتباه أفضل المدربين المختصين التابعين لمدرسة مانشستر يونايتد بفضل مواهبه الفريدة."

وتابع قائلاً: "نحن سعداء بدعم هؤلاء الرياضيين الشباب، ودعمهم على لتحقيق حلمهم  بأن يصبحوا في مصاف لاعبي كرة القدم الماهرين. هذا وتلتزم شركة VIVA التزاماً كاملاً بتشجيع شباب الكويت على تنمية مواهبهم وصقل مهاراتهم، ويعد برنامج مانشستر يونايتد هو أحد المبادرات العديدة التي نسعى من خلالها للقيام بهذا".

واللاعبين العشرة الذين التحقوا بالدورة التدريبية التي أقيمت في مدرسة مانشستر يونايتد لكرة القدم من فترة 8 إلى 15 يوليو هم؛ عبدالله مشاري اليحيى، خالد فيصل الخضر، علي محمد علي المطوع، سيد عبدالله عبدالرضا، عبدالرحمن عادل العطار، علي منصور عبدالله عبدالصادق، بدر وليد بدر القناعي، متعب فهد نهر المطيري، دعيج الدعيج، ومحمود محمد جواد عبدالله صادق.

ومن الجدير بالذكر أن جميع  اللاعبين قد اجتازوا حصصاً تدريبية تمحورت حول المهارات الفنية والتكتيكية في لعبة كرة القدم إلى جانب ورش عمل تناولت التغذية السليمة والجوانب النفسية التي ترتقي بمستوى اللاعبين ومهاراتهم

كما ركز البرنامج التدريبي على جوانب فنية عديدة مثل المراوغة، وتمرير الكرة، والالتفاف، والتسديد. بالإضافة إلى ذلك هدف البرنامج من حيث تصميمه إلى صقل مهارات اللاعبين الشباب في مجالات أخرى مثل فهم التحركات التكتيكية إلى جانب تنمية قدراتهم العقلية والجسدية والاجتماعية

وكانت VIVA قد أعلنت عام 2011 عن رعايتها لنادي مانشستر يونايتد لمدة خمس سنوات إعتباراً من موسم 2011 – 2012 للدوري الإنكليزي الممتاز

وفي أغسطس 2011 بدأت  VIVAبتوفير عدد من الفرص المتميزة تمكن عشاق كرة القدم من الفوز ببطاقات مخصصة لكبار الشخصيات لحضور مباريات مانشستر يونايتد في ملعب أولد ترافورد الشهير في انكلترا

وإثراءً لهذه الرعاية، طرحت VIVA مجموعة متنوعة من العروض الترويجية الجديدة والهدايا المتميزة، والبرامج المسلية، والمسابقات التفاعلية، إلى جانب تنظيم عدد من الأنشطة لتوفير فرص للعملاء لمشاهدة أبطال النادي وهم يلعبون مبارياتهم على أرضهم وبين جمهورهم

 

×