ميادين تتفق مع التجاري لرفع الحجز وتسوية الخلافات القانونية الخاصة بالديون

قال عضو مجلس ادارة شركة الوطنية للميادين  فواز القطان  ان الشركة اتفقت مع البنك التجاري على رفع الحجز  وذلك في اطار اعادة هيكلة الشركة حيث تم تسوية جميع الخلافات القانونية فيما يتعلق بالدين المستق على " الوطنية للميادين " والذي يبلغ 22.164 مليون دينار لافتا الى انه سيتم التنسيق مع التجاري وتزويدة بدراسة مفصلة عن كيفية سداد الدين والمدة الزمنية لذلك .

وذكر القطان الذي تراس عمومية الميادين اليوم ان  الوطنية للميادين لا تألوا جهدا في  في السعى الجاد والدؤوب للعمل على تحقيق بدائل لتوفير السيولة المطلوبة  من خلال ايجاد مشترين جادين لمشروعات الشركة  وكذلك ايجاد  مصادر التمويل اللازمة  من خلال مختلف القنوات المصرفية ااقليمية والعالمية للمضي قدما في تنفيذ مشاريعها .

وتابع قائلاً :" ان  الشركة ان سعت خلال 2011 للتعامل مع المشاكل القانونية التي تتعرض لها الشركة من الخروج من بعضها باكبر قدر من الربحية وفي بعضها الاخرباقل قدر من الخسائر  مشيرا الى ان مشروع شمس ابو ظبي والذي تشارك فيه الشركة مع شركة صروح  فان الشركة تجري مفاوضات مع عدد من المشترين المحتملين من خلال وكلاء بيع متوقع التسلم قريبا لعدة عروض جادة من هؤلاء المستثمرين لشراء المشروع بالاضافة دراسة مجلس الادارة لعدة بدائل اخرى منها دخول مستثمرين استراتيجين في الشركة التابعة التي تمتلك  المشروع وضخ راسمال اضافي لكي تتمكن الشركة من سداد الالتزامات المتبقية للمطور الرئيسي  والحصول على صكوك ملكية لارض المشروع .

واشار الى انه في اطار النزاع القانوني بين الميادين وصروح فقد تم في 2010 احالة النزاع الى لجنة التحكيم التابعة لغرفة التجارة بامارة ابو ظبي ، متوقعا ان يصدر الحكم في هذا الخلاف بنهاية عام 2012 موضحا ان  تقرير ادارة  الخبراء التابع  لدائرة التابع  لدائرة القضاء بامارة ابو ظبي  تفيد بان اعمال البناء التي قام بها المقاول تقدر ب14 مليون درهم اماراتي في ان الشركة قامت بسداد مبلغ 142 مليون درهم كدفعة اولية .

وعن مشروع مدينة دبي الملاحية  قال القطان  انه مع الازمة المالية  توقفت جميع اعمال التطوير  من قبل مطور المدينة  حيث تم الاتفاق على تسوية ترضي جميع الاطراف يراعي نقص السيولة التي تعاني منها الشركة ممن خلال استبدال قطعة الارض التي كانت الشركة قد قاما بشرائها عام 2008 بقطعة ارض اصغر في ذات المشروع  مقابل المبلغ الذي سددته الشركة   مقابل القيمة التي سددتها الشركة ( 80.423 مليون درهم ) الامر الذي سيكون له ايجابيات على الشركة  متوقعا الانتهاء من كافة الاجراءات خلال الفترة المقبلة وستظهر اثارة في الميزانية .

وقال  القطان  ان ميادين  تحتفظ باستثمارها في الشركة الزميلة شركة المزايا القابضة  والتي تعتبر  استثمارا استراتيجيا  لافتا الى مزايا حققت  ربحية بلغت قيمتها 27.5 ملون دينار الا ان    الازمة المالية  مازالت تلقى بظلالها  على قطاعي العقارات والاستثمار حيث تسبب في انخفاض قيم بعض الاصول ولذا قامت الشركة باخذ مخصصات مقابل الانخفاض  مما ادي الى تحقيقالشركة الزميلة لخسارة 18.8 مليون دينار .

وحول البيانات  المالية للشركة  عن عام 2011 انعاكسا لظروف الازمة المالية  العالمية التي اثرت على كافة القطاعات  وخاصة القطاع العقاري ونظرا لعد توافر  مصادر ربحية  للشركة غير نشاط  مجمع ميادين الرماية  مما ادي الى خسارة الشركة  12.1 مليون دينار اي ما يعادل 12.95 فلس  وذلك بسبب فوائد القروض  والالتزامات المؤجلة الدفع  ومصاريف الخدمات  والبنية التحتية للمشاريع التي بلغت 7.3 مليون دينار  بالاضافة الى حصة الشركة من نتائج اععمال  الشركة الزميلة والتي بلغ نصيب الشركة من تلك الخسائر  ب 4.4 مليون دينار وذلك مقابل موجودات 107.7 مليون دينار و اجمالي حقوق المساهمين 41.8 مليون دينار .

هذا واقرت العمومية جميع بنود جدول الاعمال  وفي مقدمتها عدم توزيع ارباح  والموافقة على التعامل ماطراف ذات صلة   وتجديد تفويض مجلس الادارة بشراء او بيع اسهم الشركة في حدود 10 % من مجموع راس المال لمدة 18 شهرا  وتجديد تفويض مجلس الادارة  باصدار سندات بلدينار او باية عملة اخري بما يتفق مع القانون .

 

×