هيئة أسواق المال: البورصة أعلنت عن شراء أجيليتي لحصة يوباك دون الرجوع للهيئة

اكدت هيئة اسواق المال ان قرار وقف التداول على اسهم شركة المشاريع المتحدة للخدمات الجوية "يوباك" جاء لحين موافقة الهيئة على مستند العرض المطلوب تقديمه من شركة (اجيليتي) ، بموجب العرض الالزامي.

وقالت الهيئة اليوم في بيان لها على موقع سوق الكويت للاوراق المالية انه وفي اطار ما تقضي به اهداف هيئة اسواق المال (الهيئة) من تنظيم نشاط الاوراق الماليه بما يحقق العداله والتنافسيه والشفافيه وتوفير حماية المتعاملين في سوق الكويت للاوراق الماليه (السوق) تود الهيئة ان تسترعي انتباه جمهور المتعاملين في السوق الى انها قد تابعت عن كثب اجراءات البيع بطريق المزاد لنسبه 62% من اسهم شركة المشاريع المتحده للخدمات الجويه (يوباك) ومتطلبات العرض الالزامي المترتب على تملك الشركة التى رسى عليها المزاد وهي شركة أجيليتي للمخازن العمومية (اجيليتي) للنسبة المشار اليها وذلك تطبيقا لأحكام قانون الهيئة رقم 7 لسنه 2010 ولائحتة التنفيذيه .

ورغبه من الهيئة في تطبيق سياسة الافصاح الكامل وبشكل يمنع اى تعارض للمصالح وتأثير على مجريات عمليات التداول الكفؤ في الاوراق الماليه ، فتود الهيئة الاشاره الى انه على ضوء الاعلان الوارد في موقع السوق بتاريخ 4 يونيو 2012 بعنوان "ايضاح من (اجيليتي) بخصوص شراء 62% من اسهم (يوباك)" والذي تم دون رجوع الاطراف المعنيه في شأنه الى الهيئة قبل القيام بالاعلان المذكور، وحيث ان الهيئة قد طلبت من السوق بتاريخ 5 يونيو 2012 بوضع اعلان توضيحي في موقع السوق يبين فيه ان تحديد المتوسط المرجح للسعر اليومي لسهم شركة (يوباك) خلال الاشهر السته السابقه يتطلب اخذ موافقة الهيئة عليه ، واخذا في الاعتبار عدم اتخاذ ذلك الاجراء في حينه من قبل السوق، ورغبة من الهيئة في ارساء قواعد المعالجه الحصيفه لمثل هذه الامور، و وقفا لما تتيحه الماده (44) من قانون الهيئة رقم 7 لسنه 2010 ، فقد قررت الهيئة اليوم الوقف المؤقت عن التداول باسهم شركة (يوباك) وذلك الى حين موافقة الهيئة على مستند العرض المطلوب تقديمه من شركة (اجيليتي)، بموجب العرض الالزامي .

وذلك دون الاخلال بحق الهيئة من اتخاذ كافه الاجراءات اللازمه للمحافظه على حقوق المتعاملين في هذا الشأن .

وختاما ، تود الهيئة التأكيد لجمهور المتعاملين في السوق على التزامها بالاهداف المنصوص عليها في القانون رقم 7 لسنه 2010 ولائحتة التنفيذية.

 

×