نشرة الاصدار: بيت ابوظبي للاستثمار شريك في رأسمال زين السعودية

اظهرت نشرة الإصدار الخاصة بإعادة هيكلة رأسمال "زين السعودية" التي تعد ثالث شركة للاتصالات النقالة في السوق السعودي، دخول بيت أبوظبي للاستثمار كشريك بنسبة تملك قدرها 2.14 % من رأس المال ما يعادل 30 مليون سهم.

وجاءت تلك المساهمة بعد تحويل شركة "ركيزة القابضة"، وهي إحدى الشركات المؤسسة لـ "زين"، 30 مليون سهم من أسهمها إلى بيت أبوظبي للاستثمار، لينخفض إجمالي ما تملكه شركة "ركيزة القابضة" إلى 13.8 مليون سهم ما يعادل 0.98 % من رأسمال شركة زين.

وحسب معلومات نشرة إصدار زين، كان التحويل بناء على حكم صادر من ديوان المظالم في عام 2010 يلزم "ركيزة" بالتقيد بشروط تسوية بين الشركتين والتي تتضمن نقل أصول محددة من "ركيزة" إلى "أبوظبي للاستثمار" بما في ذلك 30 مليون سهم من "زين" ومبلغ تمويل المساهمين الكامل المقدم من ركيزة والبالغ 137 مليون ريال.

وكشفت نشرة الإصدار أن الأسهم المملوكة لشركة "ركيزة" مرهونة لدى البنوك التي قدمت قروض المرابحة لـ "زين" وأن عملية التحويل للأسهم تمت في 15 مايو 2012، وقد أبرمت أبوظبي للاستثمار لصالح البنوك المعنية اتفاقيات رهن قانونية تقوم مقام الاتفاقية المبرمة سابقا مع ركيزة.

يشار إلى أن شركة "ركيزة القابضة" تعمل في التطوير العقاري، وكانت الشركة المطور الرئيسي لمدينة الأمير عبدالعزيز بن مساعد الاقتصادية في حائل، مع كبار مساهمين آخرين من بينهم بيت أبوظبي للاستثمار وبيت التمويل الخليجي والشركة الكويتية للتمويل والاستثمار، حيث ساهموا بنسبة 30 في المئة في رأس المال آنذاك.