الساير: البنوك الكويتية محصنة ضد الازمات المالية العالمية

قال نائب رئيس مجلس ادارة بنك الكويت الوطني ناصر مساعد الساير ان البنوك الكويتية محصنة "بشكل جيد" ضد مخاطر الازمات المالية العالمية.

واضاف الساير في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش احتفال اقامه بنك الكويت الوطني بمناسبة مرور 60 عاما على تأسيسه ان القطاع المصرفي الكويتي من انجح القطاعات المصرفية في المنطقة العربية متوقعا استمرار النجاح للبنوك الكويتية في المستقبل.

واوضح ان الكويت طالما امتكلت نظاما رقابيا متمكنا ساعد القطاع المصرفي على تخطي الازمات المالية مضيفا ان مرور 60 عاما على تاسيس اول المصارف الكويتية هو خير دليل على قدرة هذا القطاع على تجاوز تبعات الازمات الاقتصادية.

من جانبه قال نائب الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني عصام الصقر في تصريح مماثل ل(كونا) ان أي اقتصاد في العالم يعتمد بشكل اساسي على المشاريع التنموية مضيفا ان المشاريع الحيوية والتنموية في البلاد تعاني حالة من الركود وبحاجة للمزيد من التطوير والدعم لدفع عجلة الاقتصاد المحلي نحو التطور النمو.

وحول انعكاسات الازمة المالية العالمية على الاقتصاد المحلي اوضح الصقر ان آثار الازمة "محدودة" على الاقتصاد الكويتي مقارنة بما يحصل في اقتصاديات أخرى حول العالم لافتا الى ان الكويت تمتلك عوائد كبيرة ناتجة عن الثروة نفطية ما يساعدها على تخطي مثل هذه الازمات المالية.

وذكر ان بنك الكويت الوطني "متحصن" بسياسة ائتمانية متحفظة ما يجعله من البنوك القليلة في العالم من حيث "الامان" مضيفا ان البنك استطاع بقدراته ان ينتشر في أربع قارات في وقت الصعاب والازمات الاقتصادية.

وعن سياسة البنك في التوسع حول العالم قال ان عدد فروع البنك الحالية يزيد على 180 فرعا مؤكدا سعي البنك الى ادخال التكنولوجيا في خدماته لتصل الى عملائه كافة اضافة الى تطوير الكوادر الوطنية.

 

×