الصانع: 24 مليون دينار ديون 'كميفك' وأصولها ضعف المبلغ

كشف رئيس مجلس الإدارة في شركة الكويت والشرق الأوسط حامد الصانع ان كميفك لديها حصة استراتيجية تبلغ 30% في بنك استثمار سعودي برأسمال يبلغ 400 مليون ريال سعودي ويقدم خدمات مالية شاملة مشيرا الى ان مستقبلة واعد واداءة جيد خلال العام الماضي والربع الأول.

وذكر الصانع في تصريحات عقب الجمعية العمومية للشركة اليوم والتي عقدت بنسبة حضور بلغ 81.97% أن الأوسط ليس لديها أي ضغوط تتعلق بالديون او غيرها مشيرا الى ان الشركة تعمل بأريحية كبيرة ، موضحا أن ديون كميفك تقريبا 24 مليون دينار فيما تبلغ اصول الشركة ضعفها موضحا ان الإلتزامات تمت جدولتها الى 2014.

وردا على سؤال يتعلق بإمكانية تحويل انشطة الشركة للتوافق مع احكام الشريعه الإسلامية ، تماشيا مع المالك الرئيسي البنك الأهلي المتحد، قال الصانع أنه ليس وارد حاليا هذا التحول.

وأكد الصانع بشأن المركز المالي للأوسط ومدى الحاجة الى مخصصات اضافية، لن نحتاج الى مخصصات خلال الفترات المقبلة والشركة بدأت للتحول الى تحقيق ارباح اعتبارا من الربع الأول من 2012.

واستدرك بأن السوق المحلي فية تحديات كبيرة على الصعيد الإقتصادي الظروف غير مواتية والفرص ضيقة، ومحدودة وسوق الأسهم تحت ضغط الأوضاع الإقتصادية والتداعيات التي تأتية من الأسواق العالمية وجميعها معطيات غير مبشرة.

وقال الصانع أن الشركة تمر بمرحلة نوعا ما فيها ركود اقتصادي وهذه البيئة تؤثر سلبا على انشطة الشركة ومعدلات النمو المأموله. مضيفا ان جميع القطاعات الإستثمار والعقار وغيرها تحت وطأة التحديات.

وفي سياق اخر قال الصانع ان الشركة تسعى الى تحقيق بعض التخارجات في حال جاءتها فرصة جيدة تدر عليها الربح المنشود من بعض الإستثمارات والأصول التي تحتها.

وعن بعض العقوبات التي وقعت على الشركة وقوامها 62.5 الف دينار كويتي نتيجة مخالفات تتعلق بإجراءات مكافحة عمليات غسيل الأموال والإرهاب، ومخالفة تعليمات البنك المركزي الخاص بالشركات التي يحق لها الإقراض ، قال الصانع نقدر قرارات الجهات الرقابية ونحترمها وكميفك تلتزم باي توجيه وترحب به حتى لو كان هناك خلاف في وجهات النظر.

 يذكر ان العمومية اقرت البيانات المالية للعام الماضي 2011 كما وافقت على تخصيص 2.7 مليون سهم بمتوسط سعر 100 فلس ضمن خطة خيار شراء الأسهم للموظفين وبقيمة 280 الف دينار.

 

×