التجارة تحذر المستهلكين من التعامل مع الشركات الوهمية التي تروج لسلعها

حذرت وزارة التجارة والصناعة عموم المستهلكين من التعامل مع الشركات الوهمية التي تروج لسلعها بشكل مخالف للقانون بهدف استغلال حاجة المستهلكين دون الاكتراث بسلامتهم.

وقال مدير ادارة قمع الغش التجاري والتوعية في الوزارة راشد الهاجري في لقاء مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان عددا من الشركات غير المرخصة تقوم بالاتصال على مجاميع من المستهلكين للترويج لبعض السلع والمواد المختلفة التي تشكل في كثير من الاحيان ضررا على صحة وسلامة المستهلكين.

واضاف ان هذه الشركات توهم المستهلكين عند الاتصال بهم انها شركات مرخصة وتعمل بشكل قانوني وانها تملك جميع الرخص التجارية والصحية اللازمة لممارسة نشاطها والترويج لمنتجاتها مؤكدا ان هذه الشركات تعمل بشكل وهمي ولاتملك اي كيان يضمن للمستهلكين التواصل معها لاي سبب من الاسباب بعد شرائه لاي منتج منها.

وافاد الهاجري بان معظم هذه الشركات تروج لسلع تتعلق بالصحة العامة لاسيما السلع الخاصة بالتغذية ومستحضرات التجميل والتي يتطلب شراؤها واستخدامها قدرا كبيرا من الحذر كونها تتعلق بصحة المستهلكين وسلامتهم.

وبين ان عددا من المستهلكين تعرضوا لمشاكل صحية جراء استعمال هذه السلع التي حصلوا عليها من قبل شركات مبيعات غير مرخصة تتواصل مع المستهلكين عن طريق عدد من الباعة المتجولين الذين يتواصلون مع المستهلكين في منازلهم او مقار اعمالهم.

وذكر الهاجري ان بعض هذه الشركات تروج مواد خطرة على صحة وسلامة المستهلكين وهي مواد لا يسمح استخدامها الا بمتابعة طبية من الجهات الرسمية نظرا لخطورة استخدامها وحجم الضرر الذي من الممكن ان تسببه للمستهلكين.

واشار الى ان هذه الشركات تتجاهل جميع المحاذير الطبية والقانونية وتقوم ببيع هذه المواد والسلع للمستهلكين دون اي شعور بالمسؤولية مؤكدا اهمية التنبه لخطورة التعامل مع هذه الشركات "التي لا هم لها سوى تحقيق ارباح مالية حتى لو كان ذلك على حساب صحة وسلامة المستهلكين".

وحذر الهاجري جميع العاملين في هذا المجال من الاشخاص او الشركات من خطورة هذه الاعمال ومخالفتها للقوانين المعمول بها في البلاد مؤكدا انهم يعرضون انفسهم للمساءلة القانونية بقيامهم بمثل هذه الاعمال.

واكد ان وزارة التجارة والصناعة ملتزمة بدورها الرقابي والتوعوي في هذا الشأن وانها تلاحق هؤلاء المخالفين بكل حزم وتعمل على تحذير المستهلكين من خطورة التعامل معهم مشددا على ضرورة تعاون المستهلكين مع الوزارة في هذا المجال للقضاء على هذه المظاهر التي من شأنها الاضرار بسلامة المستهلك واستغلال حاجاته.

وناشد الهاجري المستهلكين الراغبين بالتعامل مع الشركات عن طريق باعتها المتجولين التأكد من سلامة الموقف القانوني لهذه الشركات عن طريق الاطلاع على الرخص التجارية الخاصة بها والتأكد من مقرها وسلامة نشاطها وجودة السلع والمواد التي تروج لها.

ودعا كل من يتعرض لمحاولة غش من قبل هذه الشركات غير المرخصة الى الابلاغ عنها عن طريق تسجيل شكوى لدى اقرب مركز للرقابة التجارية المنتشرة في مختلف مناطق الكويت بهدف ضبط هذه الشركات وتقديمها للمحاسبة القانونية.

وفيما يتعلق بعمل ادارة قمع الغش التجاري والتوعية قال الهاجري ان مهام الادارة تتلخص في جانبين مهمين هما مكافحة الغش التجاري بمختلف اشكاله وتوعية المستهلكين في جميع المجالات التجارية التي يحتاجون اليها بهدف حمايتهم من اي محاولة لاستغلالهم من قبل البعض.

وبين ان الادارة تتبع قطاع حماية المستلك وهو من القطاعات الحديثة في الوزارة باعتباره كيانا مستقلا حيث كانت الوزارة في السابق تقوم بجهودها في هذا المجال عبر ادارة حماية المستهلك غير انها اصبحت الان قطاعا مستقلا من منطلق ايمان الوزارة باهمية هذا القطاع ودوره في رعاية المستهلكين.

 

×