شهادة المصري الدولارية من 'الوطني' تشهد اقبالاً متزايداً

تشهد شهادات المصري الدولارية التي يعرضها بنك الكويت الوطني في الكويت اقبالاً متزايدا من قبل المصريين لما تمثله هذه الشهادات من فرصة استثمارية جاذبة للادخار بالدولار.

وبدأ البنك الوطني بعرض هذه الشهادات منذ منتصف ابريل الفائت كوكيل بيع حصري في الكويت نيابة عن البنك المركزي المصري والبنك الأهلي المصري. ويمكن لكافة المصريين المقيمين في الكويت الاستفادة من شهادة المصري الدولارية وهي شهادات إيداع بالدولار الأميركي بعائد ثابت 4% سنويا لأجل ثلاث سنوات وبضمان الحكومة المصرية.

وتعتبر شهادات المصري الدولارية فرصة استثمارية جاذبة للمصريين المقيمين خارج مصر، لتميزها بالمرونة في الشراء والاسترداد، يضاف الى ذلك الدور الذي يمكن ان تلعبه هذه الشهادات في دعم الاقتصاد المصري.

وما زال بإمكان المصريين المقيمين في الكويت الاستفادة من عرض البنك الوطني لهذه الشهادات والاستثمار فيها والتمتع بما تقدمه من عائد مرتفع يبلغ 4% سنويا لأجل ثلاث سنوات، كما يمكن استردادها كل ستة أشهر، وستصدر بفئة إصدار ألف دولار أميركي كحد أدنى.  

وقد تم اختيار البنك الوطني ليكون الوكيل الحصري لبيع هذه الشهادات للمقيمين المصريين في الكويت نظرا لما يتمتع به البنك من موقع على الساحة المصرفية الإقليمية، والسمعة الممتازة والثقة الكبيرة التي يحظى بها من قبل العملاء. ويعرض البنك هذه الشهادات امام المصريين في مختلف الفروع المحلية التابعة له.

وتجدر الاشارة الى أن هذه الشهادات التي تصدر بضمان الحكومة المصرية ولصالحها من خلال البنك الأهلي المصري وهي متاحة لكافة المصريين المقيمين في الكويت.