عمومية برقان توافق على توزيع الارباح وزيادة رأسمال البنك

وافقت الجمعية العمومية لبنك برقان على جميع بنود جدول الاعمال بنسبة حضور تجاوزت الـ87 في المئة بما في ذلك زيادة رأسمال "برقان من147,139,731 مليون دينار الى154,496,718 مليون دينار  وذلك باقتطاع مبلغ الزيادة من ارباح البنك المحققة عن العام المالي المنتهي في13ديسمبر 2011 لتوزيعها في صورة اسهم منحة على مساهمي البنك وبما يقتضي تعديل المادتين 6 من عقد التأسيس و5 من النظام الاساسي للبنك.

وجاء منتدى الشفافية لاحقاً لاجتماعات الجمعية العمومية التي قام فيها مجلس إدارة البنك بتقديم النتائج المالية المحققة للعام الماضي المنتهي في 31 ديسمبر 2011، كما تمت الموافقة على توزيع أرباح نقدية بقيمة 10 فلس للسهم الواحد وأسهم منحة بنسبة 5% للمساهمين المسجلين.

واعتبر رئيس مجلس الادارة في البنك ماجد العجيل ان منتدى الشفافية السنوي يعد أحد القواعد الأساسية التي تنطلق منها إدارة البنك في التواصل مع مساهمي البنك وشركائه ومستثمريه من الأفراد والشركات، حيث تمت الإشارة إلى مجمل الأنشطة الرئيسية التي جرت في العام 2011 بما في ذلك الرؤية المستقبلية للعام الجاري 2012.

وقال العجيل ان عام 2011عكس تحول ملحوظ لمجموعة بنك برقان لما فيه من التحديات من تداعيات أزمة الديون الأوروبية من جهة وتقلص سوق الكويت والاضطرابات السياسية في أجزاء من منطقة الشرق الأوسط

واضاف العجيل انه وعلى الرغم من ذلك، فقد  استطاعت مجموعة بنك برقان تحقيق أرباح صافية تعادل مستوى النتائج التي كانت تحققها قبل الأزمة المالية العالمية.

وخلال هذا العام ، واصلت البنوك التابعة للمجموعة تحقيق نتائج مالية قوية رغم التوترات السياسية في المنطقة، كما واصلت عملياتنا في الكويت نموها المضطرد مع كل ربع من السنة – وهويعد  تحولا كبيرا في الأداء المالي للمجموعة على الرغم من تحديات السوق المحلية وتأخر تنفيذ خطة التنمية لدولة الكويت."

وفي السياق ذاته قال رئيس المدراء التنفيذيين لبنك برقان إدواردو إيغورين: " حافظت مجموعة بنك برقان طوال العام الماضي على ميزانية قوية إضافة إلى تعزيزالإيرادات الأساسية  مما جعل المجموعة مستعدة للنمو العضوي وغير العضوي خلال العام 2012.

واضاف قائلاً: تعكس النتائج المحققة دعم مجلس الإدارة  المتواصل إضافة إلى المجهود الذي أظهره فريق الإدارة التنفيذية. وسوف يستمر البنك خلال العام 2012 في تركيزه على الدفع بالنمو غير العضوي وذلك من خلال عمليات الاستحواذ الاستراتيجية مع الاستمرار في بناء حصته في السوق المحلية ودفع عجلة النمو العضوي.

بالإضافة إلى الحفاظ على الأهداف الاستراتيجية لعام 2011 ، وضع البنك ثلاثة اهداف محورية تضم ضمان حصة أكبر من السوق واعادة تموضع عمليات الكويت في الخدمات المصرفية للأفراد وتوسيع تواجدنا الإقليمي والعالمي."

والجدير بالذكر أن  منتدى الشفافية يشكل جزءاً من الهيكل الأساسي لحوكمة الشركات يتم عقده بين مختلف الشركات التابعة لشركة مشاريع الكويت (كيبكو) والذي من خلاله تطبق معايير العدالة والشفافية والمساءلة. يهدف منتدى الشفافية لخلق أرضية مناسبة للنقاش المفتوح مع المساهمين حول التقارير المالية والتطلعات والتوقعات التي تتعلق بالفرص التي توفرها الأسواق الاقتصادية.

واعلن بنك برقان في وقت سابق عن تحسن ممتاز في النتائج المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2011. فقد حقق البنك صافي ربح 50.6 مليون دينار كويتي، وذلك بزيادة 10 أضعاف عن نفس الفترة من العام 2010 والتي سجلت 4.7 مليون دينار كويتي.