الوطني يستضيف جون كلود ترشيه للحديث عن تحديات منطقة اليورو والأزمة العالمية

يستضيف بنك الكويت الوطني الرئيس السابق للبنك المركزي الأوروبي جان كلود تريشيه في ندوة خاصة لعملائه لمناقشة أزمة اليورو والدروس المستفادة من الأزمة المالية العالمية.

ويعتبر تريشيه– الذي يحمل لقب أبو اليورو- من أبرز الشخصيات الاقتصادية في العالم، حيث يرأس حالياً مجموعة الثلاثين الدولية التي تضم أهم وأشهر قادة المصارف المركزية والمؤسسات المالية العالمية. وكان تريشيه قد تولى قيادة البنك المركزي الأوروبي وهو ثاني أهم بنك مركزي في العالم على مدى سنوات ثمان، قضى نصفها في مواجهة أسوأ أزمة مالية منذ الحرب العالمية الثانية وتلتها أزمة ديون اليورو، مما دفع صحيفة فاينانشال تايمز لمنحه لقب شخصية العام واختياره من قبل مجلة ذي بانكر أفضل محافظ بنك مركزي في العالم، كما صنفته مجلة نيوزويك الاميركية الرجل الاقتصادي الأول لعام 2008.

وقد تقلد تريشيه مناصب مهمة عدة كان أبرزها رئاسة محافظي المصارف المركزية في مجموعة الدول الصناعية العشر. كما شكل توليه منصب محافظ البنك المركزي الفرنسي في العام 1993، انطلاقته كشخصية عامة للمرة الأولى، ليقوده نهجه بعد عقد من الزمن ليكون على رأس المركزي الأوروبي. وقد نجح تريشيه في اثبات نفسه كرجل اليورو، وحصد الكثير من الجوائز التقديرية كان آخرها عام 2011 بنيله جائزة شارلمان الدولية تقديراً لاسهاماته في تحقيق الوحدة الأوروبية، وجائزة  معهد الاقتصاد العالمي في مدينة كيل الألمانية العام نفسه.

وتأتي ندوة بنك الكويت الوطني السنوية لهذا العام ضمن سلسة الندوات العالمية التي يواظب البنك على إقامتها سنويا لعملائه وكبار الضيوف والمسؤولين، مستضيفا خلالها أهم الشخصيات والقيادات السياسية والاقتصادية المؤثرة عالميا من صناع قرار وخبراء دوليين. ومن أبرز هذه الشخصيات المرموقة، رئيسا الولايات المتحدة الأميركية السابقان بيل كلينتون وجورج بوش الأب، ووزيرا الخارجية الأميركية السابقان كوندوليزا رايس وكولن باول، وصانع «المعجزة السنغافورية» لي كوان يو، ورئيس مؤسسة بيمكو العالمية الدكتور محمد العريان، والمفكر والاقتصادي العالمي نسيم طالب، صاحب الكتاب الشهير "البجعة السوداء".