زين للاتصالات توقع اتفاقية شراكة مع مايكروسوفت لتوفير أجهزة 'ويندوز فون'

وقعت مجموعة زين اتفاقية شراكة مع شركة مايكروسوفت العالمية، لتفتح بموجبها آفاقأ جديدة من التعاون مع عملاقة البرمجيات الأميركية في مجالات توفير أجهزة "ويندوز فون " الذكية في منطقة الشرق الأوسط.

وأعلنت المجموعة أن العقد الذي وقعته على هامش فعاليات المنتدى العالمي للاتصالات الـ ( GSMA ( سيسمح لها بتوفير منصة تطبيقات متنوعة من أجهزة "ويندوز فون" الذكية، وهو ما سيمكن جزء كبير من قاعدة عملائها المنتشرة في منطقة الشرق الأوسط من التعايش والتقارب مع مجموعة متنوعة من الأجهزة الذكية التي تعمل وفق أنظمة "ويندوز".

وكشفت زين أن هذه الشراكة بخلاف أنها ستقدم بيئة غنية لمجموعة كبيرة من أحدث التطبيقات لأجيال جديدة من أجهزة الـ "ويندوز فون" التي تتميز بوجود نظام تشغيلي عالي الجودة، فإنها ترسخ في ذات الوقت مساعيها الجادة نحو توفير بيئة اتصالات رائعة لعملائها الشغوفين لهذه النوعية من الأجهزة الذكية.

وذكرت المجموعة التي تستعد لإجراء عمليات تطويرية على مشاريعها التجارية، أن تنفيذ هذه الاتفاقية سيتزامن مع سلسلة المبادرات والخدمات المبتكرة التي تستعد لإطلاقها في هذه المرحلة الحيوية لخططها التسويقية، مبينة أنها على ثقة كبيرة أن التعاون الجديد مع شركة مايكروسوفت سوف يسهم بشكل كبير في إثراء قاعدة مشتركيها بالمزيد من التطبيقات الحديثة التي توفرها هذه النوعية من الأجهزة.

وقال الرئيس التنفيذي في مجموعة زين نبيل خلف بن سلامة في هذه المناسبة "نحن سعداء بهذا التعاون، فشراكاتنا مع شركة رائدة في صناعة البرمجيات بحجم مايكروسوفت، سوف تثري كثيراً من منصة خدماتنا المتنوعة في مجالات تكنولوجيا المعلومات".

وأضاف "هذه الاتفاقية تبرز التزام مجموعة زين اتجاه قاعدة مشتركيها في منطقة الشرق الأوسط بتوفير أحدث تطبيقات الاتصالات ومجالات نقل البيانات، ولتقابل في نفس الوقت طموحاتهم ورغباتهم في ظل الشغف والإقبال المتزايد على أجهزة الهواتف الذكية".

وأكد بن سلامة بقوله " لدينا ثقة تامة في القدرات التكنولوجية التي ستقدمها الهواتف التي ستعمل وفق أنظمة الـ ويندوز، فما ستحمله هذه النوعية من سمات جديدة ومتطورة ستمكن شريحة كبيرة من مشتركينا بممارسة أنماط مختلفة في حياتهم العملية والشخصية".

ومن ناحيته قال مدير عمليات مايكروسوفت في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا غوستافو فوكس "الإقبال المتنامي لأجهزة الهواتف الذكية والتي تستعد أجهزة ويندوز لقيادته في هذه الآونة، رفع من وتيرة المنافسة بشكل كبير في سوق الهواتف النقالة في جميع أنحاء العالم".

وأضاف بقوله "في الواقع فإن بيانات المؤسسة الدولية (IDC) توقعت مؤخرا أن أجهزة ويندوز سيكون لديها ثاني أكبر حصة من سوق الهواتف الذكية بحلول العام ".

وتابع بقوله"إننا نشهد نمو ضخم للهواتف الذكية في المنطقة، ونتوقع أن يستمر هذا النمو على أساس سنوي بنسبة 38 في المئة في عام 2012، ولاشك أن الشراكة مع شركات المشغلة لشبكات الهواتف النقالة ستساعد كثيراً في دفع شهية المستهلكين ".

وأعرب  فوكس عن سعادته بهذه الاتفاقية بقوله "نحن سعداء لتعزيز التزامنا طويل الأجل بالشراكة مع شركة زين، وهي الشركة التي كانت معنا منذ صدور النسخة الأولى من أجهزة ويندوز، واحتضنت الآن ويندوز الهاتف كجزء من محفظتها"، مبيناً أن مجموعة زين لها تواجد مؤثر وفاعل  في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وخبرتها العريضة في هذا المجال سوف يضمن للمستهلكين الحصول على أحدث هواتف في أسرع وقت ممكن".

×