البورصة: تأجيل إطلاق نظام التداول بات محسوما

علمت القبس ان تأجيل إطلاق نظام التداول الجديد إلى 13 مايو بدلاً من 22 أبريل المقبلين بات محسوماً، إلا إذا رأت هيئة أسواق المال عكس ذلك.

وقالت مصادر في شركات وساطة إن تحديد لجنة السوق في قرار سابق لها موعد إطلاق النظام في 22 أبريل كان بعد موافقة ممثل شركات الوساطة في الاجتماع على هذا الموعد، حيث إن شركات الوساطة استطلعت آراء مسؤولي الدعم الفني في تلك الشركات حول الفترة التي يمكن لشركات الوساطة من خلالها التكيف مع متطلبات النظام التي حددها هؤلاء بما يتراوح 8 إلى 14 أسبوعاً من التجارب الوهمية على نظام التداول الجديد.

وأضافت المصادر انه بناء على ذلك، كانت الفترة منذ الاجتماع المذكور للجنة السوق حتى 22 أبريل المقبل كافية للتكيف مع متطلبات النظام، لكن خلال الاجتماعات اللاحقة للوسطاء مع إدارة المشاريع في البورصة، فوجئت شركات الوسطة بأن البورصة تريد فترة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع قبل إطلاق النظام لا يتخللها أي تجارب وهمية عليه، من أجل إجراء اللمسات الأخيرة عليه قبل إطلاقه، مضيفة ان الوسطاء طلبوا إضافة تلك الفترة إلى الموعد المحدد سابقاً لإطلاق النظام، ليصبح موعد إطلاقه في 13 مايو المقبل، وهو ما لقي قبول إدارة المشاريع في البورصة.

ولفتت المصادر إلى أنه من المفترض ان يكون القرار الأخيرة لهيئة أسواق المال في موضوع موعد إطلاق النظام بحسب ما ينص عليه قانون إنشائها ولائحته التنفيذية، لكن إلى الآن لا يوجد أي تحرك للهيئة في هذا الاتجاه.

×