'زين' تجري مشاريع تطويرية على عملياتها التجارية لتعزيز خططها المستقبلية

أعلنت مجموعة زين أنها ستجري مجموعة من المشاريع التطويرية على عملياتها التشغيلية والتجارية، وذلك بهدف الاستعداد لانطلاقة جديدة لعملياتها في أسواقها الرئيسية.

وكشفت زين الشركة الرائدة لخدمات الاتصالات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط أن مراجعة وتحديث عملياتها التجارية والتسويقية جاءت لتعزيز التوجه الجديد لإستراتيجيتها التشغيلية، وخطط النمو المستهدفة.

وقال الرئيس التنفيذي في مجموعة زين نبيل خلف بن سلامة خلال الاجتماع الاستراتيجي لقيادات المجموعة وشركاتها التابعة، والذي انعقد على هامش فعاليات منتدى الاتصالات العالمي الـ (  ( GSMAفي برشلونة " نستعد لتنفيذ مجموعة من المشاريع التطويرية على كافة عملياتنا في هذه المرحلة الحيوية، فهناك سلسلة طويلة من المبادرات والخدمات المبتكرة التي سنثري بها قاعدة مشتركينا ".

وأضاف بقوله " ستسهم برامج التطوير الجديدة في تحقيق درجات كبيرة من الكفاءة الإنتاجية بما يسمح للمجموعة بأن تقدم خدمات اتصال مرنة وفق أفضل المعايير العالمية"، مبيناً أن هدف المجموعة في الوقت الراهن هو تحقيق الاستفادة الأمثل من فرص النمو المستقبلية المتاحة، وتنمية حجم أعمالها في أسواقها الرئيسية.

 الجدير بالذكر أن الاجتماع الاستراتيجي لمجموعة زين والذي عقدته هذه المرة على هامش اجتماعاتها المكثفة في منتدى الاتصالات العالمي في برشلونة، قد جمع عدداً كبيراً من قيادات مجموعة زين وأصحاب القرار من كافة شركاتها التابعة في المنطقة، ويأتي هذا التجمع بغرض الاستفادة من تبادل الأفكار والخطط والخبرات بين قيادات المجموعة وشركاتها، ومناقشة وتحديد الرؤية المستقبلية لمواجهة التحديات المشتركة في ظل المنافسة الشديدة في صناعة الاتصالات.

وإذ أكد بن سلامة بقوله " أن هذا الاجتماع يكتسب أهمية كبيرة هذه المرة كونه يواكب استعداد المجموعة لتنفيذ سياستها التشغيلية الجديدة"، فقد بين بقوله " مع دخولنا في منعطفات جديدة في هذه الصناعة الديناميكية والمتطورة باستمرار، فقد بتنا مطالبين بشكل أكثر من ذي قبل بضرورة المحافظة على التميز والابتكار في خدماتنا ومنتجاتنا أمام قاعدة مشتركينا الحالية، والتي تقارب 42 مليون مشترك".

وأفاد بقوله " نسعى إلى الوصول إلى نقطة التوحد الكامل بين عملياتنا المنتشرة في منطقة الشرق الأوسط، فالمجموعة تملك العديد من الخبرات المتراكمة التي تضمن لها ترسيخ مكانتها كمشغل رائد على المستوى الإقليمي".

وأشار بن سلامة إلى  أن التواجد الحالي لشبكاتنا في المنطقة، هو الأساس الذي نستند إليه في تنفيذ خططنا التشغيلية، وبفضل عمليات التجانس والتناغم التي نسعى إلى تحقيقها من خلال هذه المبادرات، سيكون لنا ميزات تنافسية أفضل من الآخرين.

ونوه بقوله " بالرغم من محدودية فرص النمو المتاحة، وتحديات المنافسة التي تزداد وتيرتها بشكل لافت، إلا أن المجموعة تعول كثيراً على خطط التطوير وبرامج التحديث التي تجريها حالياً لتعزيز مراكزها التنافسية في أسواقها الرئيسية ".

×