الوطنية للاتصالات: 362.1 مليون دينار ارباح 2011

أعلنت الشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة عن نتائجها المالية لعام 2011، حيث حققت ربحا صافيا بقيمة 362.1 مليون دينار، ويبلغ إجمالي الإيرادات في نهاية سنة 2011 نحو 726.6 مليون دينار ( 2.62 مليار دولار أميركي) مقارنة بإيرادات بلغت 539.4 مليون دينار (1.94 مليار دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010 أي بزيادة بلغت %34.7.

هذا وبلغ الربح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والإطفاء في نهاية السنة 314.2 مليون دينار (1.13 مليار دولار أميركي)، مقارنة بـ216.6 مليون دينار (780.5 مليون دولار أميركي) في سنة 2010 أي بزيادة بلغت %45.0.

كما بلغ الربح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والإطفاء في نهاية السنة 314.2 مليون دينار (1.13 مليار دولار أميركي)، مقارنة بـ216.6 مليون دينار (780.5 مليون دولار أميركي) في سنة 2010، أي بزيادة بلغت %45.0.

وبلغ صافي الربح المجمع 362.1 مليون دينار ( 1.30 مليار دولار أميركي) في نهاية سنة 2011، مقارنة بصافي ربح مجمع بلغ 78.0 مليون دينار (281.1 مليون دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010، صافي الربح المجمع لسنة 2011 تضمن مكاسب القيمة العادلة بمبلغ 265.3 مليون دينار (955.9 مليون دولار أميركي) تم الاعتراف بها خلال إعادة التقييم بالقيمة العادلة لحصة الوطنية للاتصالات في أعقاب زيادة حقوق المساهمين من %50 الى %75 في حقوق ملكية تونسيانا، وباستثناء مكاسب إعادة تقييم الملكية بالقيمة العادلة يكون صافي الربح المجمع 96.8 مليون دينار (348.8 مليون دولار أميركي) أي بزيادة %24.1 عن الفترة ذاتها في 2010.

وبلغ إجمالي الإيرادات في نهاية سنة 2011 الى 726.6 مليون دينار ( 2.62 مليار دولار أميركي) مقارنة بإيرادات بلغت 539.4 مليون دينار (1.94 مليار دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010 أي بزيادة بلغت %34.7.

وحققت ربحية السهم المجمعة لسنة 2011 نحو 723 فلسا (2.6 دولار أميركي) للسهم مقارنة بـ156 فلسا (56 سنتا) للسهم في الفترة ذاتها من سنة 2010.

وباستثناء مكاسب اعادة تقييم الملكية بالقيمة العادلة تكون ربحية السهم المجمعة ارتفعت الى 193 فلسا (70 سنتا) أي بزيادة %24.1 عن الفترة ذاتها في 2010.

الى ذلك، فقد ارتفع عدد العملاء النشطين في نهاية سنة 2011 إلى 17.8 مليون عميل، مقارنة بـ 16.6 مليون عميل في نهاية سنة 2010 أي بزيادة بلغت %7.4

وبهذه المناسبة، صرّح الشيخ عبدالله بن محمد بن سعود آل ثاني، رئيس مجلس إدارة الوطنية للاتصالات، قائلا:
«من وجهة النظر الاستراتيجية كانت 2011 عاما ناجحا بالنسبة للوطنية للاتصالات، لقد زدنا حصتنا القابضة في تونسيانا من %50 الى %75. ومن الناحية التشغيلية شهدت إيرادات الوطنية للاتصالات - الكويت نموا بنسبة %34.7 وكذلك صافي الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والإطفاء نموا بنسبة %45.0 مقارنة بالفترة ذاتها في سنة 2010».

وأضاف: «استمرت النتائج الإيجابية في العمليات الرئيسية في كل من الكويت والجزائر وتونس، وكذلك الأداء الإيجابي للوطنية فلسطين محققة ولأول مرة منذ انطلاقها في 2009 صافي ارباح ايجابية قبل الفائدة والضريبة والاهلاك والاطفاء.

وبشكل عام استمر النمو القوي للمجموعة بقاعدة عملاء تخطت 17.8 مليون عميل».

الكويت
ارتفع عدد عملاء الوطنية للاتصالات في نهاية سنة 2010 إلى 1.96 مليون عميل بزيادة بلغت %10.0 عن الفترة ذاتها في سنة 2010، كما بلغت ايرادات السنة 243.6 مليون د.ك (877.8 مليون دولار أميركي)، مقارنة بإيرادات بلغت 221.6 مليون د.ك (798.5 مليون دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010، أي بزيادة بلغت %9.9، كما بلغ الربح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والإطفاء في نهاية السنة 111.1 مليون د.ك (400.1 مليون دولار اميركي)، مقارنة بـ 98.9 مليون د.ك (356.6 مليون دولار أميركي) في نهاية سنة 2010، اي بزيادة بلغت %12.3.

في نهاية سنة 2011 بلغ صافي الربح 328.1 مليون د.ك (1.18 مليار دولار أميركي). مقارنة بـ 69.8 مليون د.ك (251.5 مليون دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010.

صافي الربح لسنة 2011 تضمن مكاسب القيمة العادلة 265.3 مليون د.ك (955.9 مليون دولار اميركي) تم الاعتراف بها خلال اعادة التقييم بالقيمة العادلة لحصة الوطنية للاتصالات في اعقاب زيادة حقوق المساهمين من %50 الى %75 في حقوق ملكية تونسيانا، وباستثناء مكاسب اعادة تقييم الملكية بالقيمة العادلة يكون صافي الربح 62.8 مليون د.ك (226.2 مليون دولار اميركي).

تونس
نتيجة لزيادة حصة ملكية الوطنية للاتصالات في حقوق ملكية تونسيانا (%75 الان) في الربع الاول، اصبح اساس التجميع لكل من الايرادات وصافي الربح قبل الفائدة والضريبة والاهلاك والاطفاء هو اساس التجميع الكامل %100 (سابقا اساس التجميع النسبي %50) استقر عدد عملاء تونسيانا في نهاية سنة 2011 عند 6.62 ملايين عميل.

بزيادة بلغت %11.7 عن الفترة ذاتها في سنة 2010، أما إلايرادات سنة 2011 بلغت 210.0 ملايين د.ك (756.5 مليون دولار أميركي) مقارنة بإيرادات بلغت 101 مليون د.ك (363.9 مليون دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010.

في نهاية سنة 2011 بلغ الربح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والإطفاء 118.8 مليون د.ك (428.1 مليون دولار أميركي ) مقارنة بـ 55.9 مليون د.ك (201.5 مليون دولار أميركي) أي بزيادة بلغت %112.5 عن الفترة ذاتها في سنة 2010.

استقر صافي الربح في نهاية سنة 2011 الى 52.7 مليون د.ك (190 مليون دولار اميركي) مقارنة بـ 23.6 مليون د.ك (85 مليون دولار اميركي) أي بزيادة بلغت %123.5 عن الفترة ذاتها في سنة 2010.

وفي نهاية سنة 2011، بلغت حصة الوطنية للاتصالات من ارباح تونسيانا 39.6 مليون د.ك (142.6 مليون دولار اميركي ) مقارنة بـ23.6 مليون د.ك (85.0 مليون دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010، وهذا تعكسه الزيادة في حقوق المساهمين الى %75 من حقوق ملكية تونسيانا.

الجزائر
وصل عدد عملاء «نجمة» في نهاية سنة 2011 الى 8.50 ملايين عميل. بزيادة بلغت %3.1 عن الفترة ذاتها سنة 2010، وبلغت ايرادات السنة 223.7 مليون د.ك (806.0 ملايين دولار أميركي) مقارنة بـ174.7 مليون د.ك (629.3 مليون دولار أميركي)، أي بزيادة بلغت %28.1 عن الفترة ذاتها في سنة 2010، وأما الربح قبل الفائدة والضريبة والاهلاك والاطفاء في سنة 2011 فقد بلغ 83.2 مليون د.ك (299.7 مليون دولار أميركي) مقارنة بـ65.9 مليون د.ك (237.5 مليون دولار اميركي)، اي بزيادة بلغت %26.2 عن الفترة ذاتها سنة 2010.

وفي نهاية سنة 2011 بلغ صافي الربح 14.4 مليون د.ك (52.1 مليون دولار أميركي) مقارنة بصافي ربح بلغ 2.9 مليون د.ك (10.3 مليون دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010.

وفي نهاية سنة 2011 بلغت حصة الوطنية للاتصالات من ارباح «نجمة» الجزائر 10.3 ملايين د.ك (37.0 مليون دولار اميركي) مقارنة بـ2.0 مليون د.ك (7.3 ملايين دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010.

السعودية
وصل عدد عملاء «برافو» في نهاية سنة 2011 الى 0.16 مليون عميل، أي بانخفاض بلغ %22.3 عن سنة 2010، انخفضت الايرادات من 22.1 مليون د.ك (79.6 مليون دولار أميركي) في سنة 2010 الى 19.3 مليون د.ك (69.5 مليون دولار أميركي).

وفي نهاية سنة 2011 بلغ صافي الخسارة 10.7 ملايين د.ك (38.7 مليون دولار اميركي) مقارنة بـ7.0 ملايين د.ك (25.3 مليون دولار أميركي) في سنة 2010، وبلغ صافي خسارة المملكة العربية السعودية، التي تتحملها الوطنية للاتصالات في نهاية السنة 6.0 ملايين د.ك (21.5 مليون دولار أميركي). مقارنة بـ3.9 ملاييين د.ك (14.1 مليون دولار اميركي) في سنة 2010.

المالديف
وصل مجموع عدد العملاء في نهاية سنة 2011 الى 0.14 مليون عميل، اي بزيادة بلغت %29.9 عن الفترة ذاتها في سنة 2010، بلغت الايرادات 9.4 ملايين د.ك (33.9 مليون دولار أميركي) مقارنة بـ 9.2 ملايين د.ك (33.0 مليون دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010.

وفي نهاية سنة 2011 بلغ الربح قبل الفائدة والضريبة والاهلاك والاطفاء 1.6 مليون د.ك (5.9 ملايين دولار اميركي) مقارنة بـ 1.2 مليون د.ك (4.3 ملايين دولار اميركي) في نهاية سنة 2010، في نهاية سنة 2011 بلغ صافي خسارة المالديف التي تتحملها الوطنية للاتصالات 2.7 مليون د.ك (9.9 ملايين دولار أميركي) مقارنة بخسارة قدرها 4.7 ملايين د.ك (16.9 مليون دولار اميركي) في نهاية سنة 2010.

فلسطين
وصل مجموع عدد العملاء في نهاية سنة 2011 الى 0.46 مليون عميل، اي بزيادة بلغت %31.5 عن الفترة ذاتها في سنة 2010، وفي نهاية سنة 2011 بلغت الايرادات 20.6 مليون د.ك (74.3 مليون دولار أميركي) مقارنة بـ10.9 ملايين دك (39.3 مليون دولار أميركي) عن الفترة ذاتها في سنة 2010، تخطت الوطنية فلسطين نقطة التعادل للربح قبل الفائدة والضريبة والاهلاك والاطفاء في نهاية سنة 2011 بـ 1.0 مليون د.ك (3.7- ملايين دولار اميركي) مقارنة بالربح السلبي قبل الفائدة والضريبة والاهلاك والاطفاء والبالغ 6.2 ملايين د.ك (22.4 مليون دولار اميركي) في نهاية 2010، وفي نهاية سنة 2011 بلغ اجمالي خسارة الوطنية ــ فلسطين 7.2 ملايين د.ك (25.9 مليون دولار اميركي) مقارنة بـخسارة بلغت 16.1 مليون د.ك (57.9 مليون دولار اميركي) في الفترة ذاتها 2010، بينما بلغ صافي الخسارة التي تحملتها الوطنية للاتصالات عن صافي خسارة الوطنية ـــ فلسطين في نهاية السنة 3.5 ملايين د.ك (12.6 مليون دولار أميركي) مقارنة بـ9.1 ملايين د.ك (32.6 مليون دولار اميركي) في الفترة ذاتها من سنة 2010.

توضيح لمكاسب القيمة السوقية (غير النقدية)
في يناير 2011 زادت مجموعة الوطنية للاتصالات استثماراتها في تونسيانا من %50 الى %75. ونتيجة لذلك تم تجميع البيانات المالية لحقوق ملكية مجموعة الوطنية للاتصالات في تونسيانا ومحاسبتها كشركة تابعة، بدلا من كونها شركة محاصة (مشروع مشترك) سابقا، ومن هنا اصبح اساس التجميع المحاسبي المتبع لتونسيانا في قوائم وسجلات الوطنية للاتصالات المالية المرحلية هو اساس التجميع الكلي بنسبة %100.

معيار التسجيل المالي الدولي رقم 3 (فقرة 42)
اذا امتلك المستثمر حصة ملكية غير مسيطرة في المنشأة المستثمر فيها مباشرة، قبل ان يمتلك حصة ملكية مسيطرة، يعاد تقييم تلك الحصة غير المسيطرة بالقيمة العادلة في تاريخ الاستحواذ، ويتم الاعتراف بأي مكاسب او خسائر في قائمة الدخل.

×